"كلب" يحرم "فرسان المتوسط" من تسجيل هدف محقق .. فيديو

هنا وهناك
نشر: 2016-09-04 01:52 آخر تحديث: 2020-07-16 10:14

حرم "كلب" اقتحم أرضية ميدان مباراة ليبيا والرأس الأخضر ضمن الجولة السادسة والأخيرة من منافسات المجموعة السادسة ضمن التصفيات الافريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس الأمم في الغابون مطلع العام المقبل من تسجيل هدف محقق إثر هجمة عكسية لـ"فرسان المتوسط".
حازم يوسف-إيلاف: في لقطة طريفة، اقتحم "كلب" أسود اللون مباراة منتخب ليبيا ومضيفه الرأس الأخضر قبل دقائق معدودة على نهاية المباراة التي أقيمت في برايا ضمن الجولة السادسة الأخيرة من منافسات المجموعة السادسة في التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس أمم افريقيا المقرر إقامتها في الغابون مطلع العام المقبل.

وأثناء هجمة عكسية خطيرة لمنتخب ليبيا، اقتحم كلب ضخم أسود اللون ميدان المواجهة الافريقية وحرم "فرسان المتوسط" من إحراز هدف التقدم في الدقيقة السابعة والثمانين من عمر اللقاء.

وفي فرصة ثانية، لم يستطع "الكلب" حرمان المنتخب الليبي من تسجيل هدف الانتصار حين نجح فؤاد التريكي في إحراز هدف قاتل في شباك الرأس الأخضر في الدقيقة الـ90 بعد فاصل مهاري من أحد زملائه.

وانتشر مقطع "الكلب" المثير للجدل كالنار في الهشيم على مواقع التواصل والشبكات الاجتماعية وبات الجميع يتداوله وبات الجميع يتداوله بشكل كبير وعلى نطاق واسع.

ويأتي اهتمام مواقع التواصل الاجتماعي وروادها بمثل هذه المقاطع إما إعجاباً بمحتواها أو اعتراضاً لما تحتويه في مسعى منها للإشادة أو التحذير من خطورتها وذلك حسب ما تتضمنه من لقطات إيجابية أو سلبية على حد سواء.

دفعة معنوية لـ"فرسان المتوسط"

ومنح الفوز القاتل لمنتخب ليبيا دفعة معنوية للاعبين حيث جاء خارج الديار على الرغم من أن "فرسان المتوسط" خارج حسابات التأهل إلى كأس الأمم الافريقية التي ستقام في الملاعب الغابونية.

ويأتي الانتصار الثمين في وقت تُعاني فيه ليبيا الأمرين بسبب النزاعات المسلحة بين الفصائل وانقسام حاد بين السلطات ممثلة بحكومة الوفاق الوطني التي تتخذ من العاصمة طرابلس مقراً لها ومجلس النواب الليبي الذي يُصر على عدم منح وزارة فائز السراج الثقة ويرفض تمريرها بتركيبتها الحالية ما يزيد الأوضاع تعقيداً في البلد الذي أطاح بحكم العقيد معمر القذافي قبل خمس سنوات.

في المقابل، كانت الهزيمة ثقيلة ومخيبة للآمال لـ"أصحاب الأرض والجمهور" الذين فقدوا فرصة المنافسة على بطاقتي التأهل المخصصتين لأفضل مركز ثانٍ في كافة مجموعات "التصفيات القارية" إذ توقف الرصيد عن 9 نقاط مقابل 7 للمنتخب الليبي.

ويُسدل الستار على منافسات المجموعة السادسة في التصفيات الافريقية الأحد بلقاء يجمع بين منتخب المغرب الذي نجح في انتزاع بطاقة التأهل لصالحه في الجولة قبل الأخيرة بنظيره ساو تاومي متذيل الترتيب بـ3 نقاط فقط.

وتنص لوائح الاتحاد الافريقي لكرة القدم الخاصة بالتصفيات القارية بتأهل "أبطال" المجموعات الـ13 بالإضافة إلى صاحبي أفضل مركز ثان في 12 مجموعة حيث تستثنى المجموعة التاسعة التي تلعب فيها الغابون المضيفة وتعتبر مبارياتها "ودية" لا تحتسب نتائجها.

أخبار ذات صلة

newsletter