مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

مواجهات مستمرة في الضفة الغربية والأمن الفلسطيني يمنع شبان من نابلس من حرق مقام يوسف

مواجهات مستمرة في الضفة الغربية والأمن الفلسطيني يمنع شبان من نابلس من حرق مقام يوسف

نشر :  
منذ 10 سنوات|
اخر تحديث :  
منذ 10 سنوات|

رؤيا- رصد- حافظ أبوصبرا- قامت قوات الاحتلال بإطلاق النار وقنابل الغاز والصوت بشكل كثيف تجاه الشبان في منطقة مثلّث خرسا جنوب مدينة دورا في محافظة الخليل جنوب الضفة الغربية إثر مواجهات اندلعت عقب صلاة التراويح في المنطقة، فيما دارت منذ قليل مواجهات عنيفة في بلدة بيت امر بمحافظة الخليل إثر مظاهرة خرج فيها عدد كبير من أبناء البلد، سادتها هتافات المشاركين بالتكبير.

أما في مدينة القدس المحتلة فقد قامت قوات الإحتلال بالإعتاء على خيمة عزاء الشهيد محمد أبوخضير المقامة في مخيم شعفاط بقنابل الصوت التي أطلقها الجنود بكثافة في المكان، ما أدى لحدوث مواجهات على مدخل المخيم بين الشبان وقوات جيش الإحتلال، وفي بلدة عناتا قرب القدس المحتلة أيضًا حاول شبّان غاضبون فتح أحد الأبواب لجدار الفصل العنصري قلاب مدرسة البلدة، اما في حارة السعدية في المدينة المقدسة فقد دارت مواجهات عنيفة شابها اطلاق وابل كثيف لقنابل الصوت و الاعيرة المطاطية من قبل قوات الاحتلال.

وفي بيت لحم في الضغة الغربية ارت مواجهات عنيفة أيضًا قرب مسجد بلال بن رباح في المدينة، حيث ألقى شبان فلسطينيون الزجاجات الحارقة على معسكر جيش الاحتلال القريب من المكان، أما في مدينة طولكرم شمال الضفة الغربية فقد أعرب شهودٌ عيّان عن تجدد المواجهات التي كانت دائرة قبل موعد الإفطار بعد صلاة التراويح في قرية نزلة عيسى شمال المدينة.

في سياق آخر وفي نابلس كبرى محافظات شمال الضفة الغربية فقد حاصر أكثر من 500 عنصر من قوات الأمن الفلسطيني مناطق شارع عمّان وبلاطة البلد شمال المدينة محاولين التصدي مسيرة ضخمة نظمها شبان فلسطينيون بإتجاه "مقام يوسف" لمحاولة حرقه لليوم الثاني على التوالي، حيث يعد المقام "مسمار جحا" كما يصفه أبناء المدينة، والحجة الأبرز التي تعطيها قوات الإحتلال لإقتحام المدينة لتأمين قطعان المستوطنين الذي يؤدون طقوسهم وصلاتهم فيه.

كما اندلعت مواجهات عنيفة بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال الاسرائيلي على المدخل الشمالي لمدينة اريحا .