تراجع حجم التجارة الخارجية 3.2% خلال النصف الأول من العام الحالي

اقتصاد نشر: 2016-08-28 20:00 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
تراجع حجم التجارة الخارجية 3.2% خلال النصف الأول من العام الحالي
تراجع حجم التجارة الخارجية 3.2% خلال النصف الأول من العام الحالي
المصدر المصدر

تراجعَ حجمُ التجارةِ الخارجيةِ والتي تمثلُ مجموعَ الصادراتِ والمستورداتِ خلالَ النصفِ الاولِ من العامِ الحالي بقيمةِ نحوِ ثلاثِ مئهِ مليونِ دينار وبما نسبتهُ 3.2% عن ذاتِ الفترةِ من العامِ الماضي.


هذا التراجعُ بحسبِ تقريرٍ لدائرةِ الاحصاءاتِ العامة، ناجمٌ عن تراجعِ قيمةِ الصادراتِ الوطنيةِ الى مليارين ومئهِ مليونِ دينار وبما نسبتهُ 9.6% وحجمِ المستورداتِ الى سبعهِ ملياراتِ دينار وبما نسبتهُ 1.1% بمقارنةِ النصفِ الاولِ من عامي 2016 و 2015.


وبالنظرِ الى الميزانِ التجاري للمملكة، الذي يمثلُ الفرقَ بين قيمةِ المستورداتِ والصادراتِ الكليةِ، فقد سجل عجزا بقيمةِ اربعهِ ملياراتٍ ونصفِ المليارِ دينار خلالَ النصفِ الاولِ من هذا العام وبارتفاعٍ نسبتهُ 2.7% مقارنةً بنفسِ الفترةِ من العامِ الماضي.


اما تطورُ أهمِ الصادراتِ الوطنية، فقد إرتفعت محضراتُ الصيدلةِ بنسبهِ 18.6%، وانخفضت للبوتاسِ الخام 42.4%، والخضارِ والفواكهِ بنسبهِ 27% والأسمدة 23%.


اما المستوردات، فقد سجلت ارتفاعا من الحبوبِ بنسبهِ 68.6%، والآلاتِ والأجهزةِ الكهربائيةِ 23.2%، في حين انخفضت من الآلاتِ والأدواتِ الآلية بنسبهِ 22.1%، ومن النفطِ الخامِ ومشتقاتهِ 13%.


اما ابرزُ التكتلات الاقتصادية، فهي دولُ منطقةِ التجارةِ العربية اذ انخفضت الصادراتُ بنسبهِ 11.7% والمستورداتُ بنسبهِ 20.8%، ودول إتفاقيةِ التجارةِ الحرةِ لشمال أمريكا ارتفعت الصادراتُ بنسبهِ 1.5% والمستوردات 1.3%، والدولُ الآسيويةُ غيرُ العربية تراجعت الصادرات اليها بنسبهِ 24% في حين تراجعت المستورادتُ بنسبهِ 0.8%، وبنفس النسبة تراجعت الصادرات الى دولِ الإتحادِ الأوروبي مقابلَ ارتفاعِ المستورداتِ منها بنسبهِ 14%.

أخبار ذات صلة