ابو سياف : ننتظر رأي العلماء لتحديد موقفنا من خلافة " الدولة الإسلامية "

محليات
نشر: 2014-06-30 21:02 آخر تحديث: 2016-07-25 19:50
ابو سياف : ننتظر رأي العلماء لتحديد موقفنا من خلافة " الدولة الإسلامية "
ابو سياف : ننتظر رأي العلماء لتحديد موقفنا من خلافة " الدولة الإسلامية "
رؤيا - الاناضول - قال القيادي بالتيار السلفي الجهادي في الأردن، محمد الشلبي المعروف بأبي سياف، إن  التيار ينتظر رأي "علماء الأمة" لتحديد موقفه من إعلان تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) إقامة الخلافة الإسلامية، دون تحديد من يقصد بـ"علماء الامة".

 

وأشار أبو سياف في تصريح خاص لوكالة الأناضول اليوم الاثنين، إلى "إعلان الخلافة ومبايعة أبو بكر البغدادي خليفة للمسلمين، بحاجة إلى رأي أهل الحل والعقد لتحديد الموقف منها".

 

وعن مبايعة ما يسمى "بمجلس شورى أنصار الشريعة بالأردن" للبغدادي قال ابو سياف إنه لم يسمع بهذا المجلس من قبل.

 

وكانت مواقع اخبارية وأخرى محسوبة على تنظيم القاعدة أعلنت مبايعة "مجلس شورى أنصار الشريعة بالأردن" للخليفة البغدادي.

 

من جهته دعا الخبير بشؤون الجماعات الجهادية ومحامي التيارات الاسلامية في الأردن، موسى العبداللات الدول "السنية" الى التعامل بايجابية مع اعلان الدولة.

وقال العبد اللات إن "إعلان الخلافة لم يأت صدفة وإنما بعد الانتصارات التي حققتها الدولة في العراق".

 

وكان تنظيم "داعش" أعلن أمس الأحد على لسان المتحدث باسمه أبو محمد العدناني في تسجيل صوتي "قيام الخلافة الاسلامية" ومبايعة زعيمه أبو بكر البغدادي "إماما وخليفة للمسلمين في كل مكان".

 

ومنذ بداية العام الجاري، تخوض قوات من الجيش العراقي معارك ضارية ضد مقاتلي "الدولة الإسلامية في العراق والشام" (داعش)، في أغلب مناطق محافظة الأنبار، ذات الأغلبية السنية، لاسيما في مدينة الفلوجة والكرمة وبعض مناطق مدينة الرمادي، التي تخضع لسيطرة "داعش"، وأعلنها التنظيم، منذ بداية العام، "إمارة إسلامية".

 

وخلال الأسبوعين الماضيين، سيطرت مجموعات سنية، يتصدرها تنظيم "داعش"، على عدة مناطق في محافظات بشمال وغرب العراق. 

 

وبينما يصف رئيس الوزراء العراقي المنتهية ولايته، نوري المالكي، تلك المجموعات بـ"الإرهابية"، تقول شخصيات سنية إن ما يحدث "ثورة سنية على ظلم وطائفية حكومة المالكي الشيعية".

أخبار ذات صلة

newsletter