ثلاثة أطباء فلسطينيين متهمين بتنفيذ عملية حزما

فلسطين
نشر: 2016-06-26 22:33 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
ثلاثة أطباء فلسطينيين متهمين بتنفيذ عملية حزما
ثلاثة أطباء فلسطينيين متهمين بتنفيذ عملية حزما

سمح "الشاباك" الاسرائيلي، اليوم الاحد، بنشر تفاصيل اعتقال خمسة فلسطينيين بينهم ثلاثة أطباء بتهمة تنفيذ عملية تفجير العبوة الناسفة قرب حزما شمال القدس مما أسفر عن إصابة ضابط اسرائيلي بجروح خطيرة.

 

وقالت وسائل الإعلام العبرية إن "الشاباك" بالتعاون مع جيش الاحتلال اعتقل الطبيب سامر محمود داوود حلبية (36 عاما) وهو طبيب أسنان من أبو ديس، والذي اعترف خلال التحقيق معه أنه من وضع وشغل العبوة الناسفة قرب حزما شمال القدس بتاريخ 10 أيار الماضي، مما أدى في حينه إلى إصابة ضابط إسرائيلي من قوات ما تسمى حرس الحدود بجروح خطيرة.

 

كما اعتقلت قوات الاحتلال أربعة فلسطينيين من أبو ديس ومخيم قلنديا بدعوى تقديم المساعدة للطبيب حلبية، وهم: الطبيب دجانة فايز جميل نبهان (36 عاما) من سكان مخيم شعفاط وهو طبيب أسنان متهم بتقديم المساعدة للمنفذ، ومحمود داوود شحادة حلبية (64 عاما) من ابو ديس وهو والد الطبيب المتهم بتنفيذ العملية، والطبيب داوود شحادة محمود حلبية (42 عاما) من أبو ديس، وشادي محمد أحمد محسن (32 عاما) من أبو ديس.

 

وقال "الشاباك" إن الطبيب اعترف خلال التحقيق معه أنه خطط لتنفيذ العملية مطلع شباط الجاري على ضوء الاعتداءات الاسرائيلية على الأقصى وقتل الأطفال الفلسطينيين، كما اعترف أنه أعد المزيد من العبوات الناسفة وأنه كان ينوي تنفيذ عمليات أخرى في منطقة معالية أدوميم شرقي القدس.

 

وادعى الاحتلال أنه عثر على 56 عبوة انبوبية وعبوة انبوبية أخرى كبيرة الحجم وزجاجتين حارقتين بعضها وضعها الطبيب حلبية في عيادته في كفر عقب، مشيرا إلى أن اعتقال والد سامر جاء لقيامه باخفاء أدلة وجدت في العيادة.

أخبار ذات صلة