فرحة بـ " سناب تشات " لم تتم .. فيديو يوثق هجوم أورلاندو داخل النادي الليلي

هنا وهناك نشر: 2016-06-14 10:25 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
المصدر المصدر

كانت شابة تدعى أماندا ألفير تلتقط فيديو على  تطبيق "سناب تشات" عندما بدأت عملية إطلاق النار، داخل الملهى الليلي بمدينة أورلاندو والذي قتل فيه واصيب أكثر من 100 شخص، وقام صديقها بنشر الفيديو في وقت لاحق على موقع "فيسبوك."

 

 

وقبل مشاهدة الفيديو عليكم معرفة أمرين، أولا لم ينتبه الناس في النادي بسرعة عندما سمعوا إطلاق النار ظنا منهم بأنها أصوات تابعة للموسيقى في النادي. ثانيا يجب أن تعلموا أن الشابة أماندا لم تنجو من الحادث.

أخبار ذات صلة