أقدم كمبيوتر رصد فلكي وجد قبل اكثر من 2000 عام

هنا وهناك
نشر: 2016-06-14 00:24 آخر تحديث: 2020-07-16 10:14
أقدم كمبيوتر رصد فلكي وجد قبل اكثر من 2000 عام
أقدم كمبيوتر رصد فلكي وجد قبل اكثر من 2000 عام

كشف فريق بحثي عن اول كمبيوتر في العالم ظهر قبل 2000 سنة، وكان يستخدم من قبل الإغريق لرسم حركة الشمس والقمر والكواكب كما كان أيضا جهاز للكهانة.


ويقول الباحثون ان "الآلة الحاسبة الفلكية " يصل عمرها الى اكثر من 2000 عام وتسمى "أنتيكيثيرا" و هي نظام من التروس البرونزية المعقدة التي يرجع تاريخها إلى حوالي 60 قبل الميلاد، والتي يستخدمها الإغريق لتتبع كسوف الشمس وخسوف القمر.

 

وتم استرجاعها من حطام سفينة اكتشفت قبالة جزيرة يونانية من Antikythera في عام 1901، وتم دراستها للعقود طويلة ليعلن عنها الآن.

 

وتركزت دراسة الباحثون سابقا على الآليات الداخلية لها ، فيما تتركز الان الدراسة على فك رموز النقوش الدقيقة على أجزاء المتبقية من الأسطح الخارجية لها.

 

جزء من أقدم كمبيوتر في العالم

 

ويؤكد مايك ادموندز، وهو أستاذ الفيزياء الفلكية من جامعة كارديف في ويلز وهو جزء من فريق المشروع البحثي أن آلية عرض الكواكب وموقع الشمس والقمر في السماء يدل على تقنية عالية.

 

وقال ادموندز، الذي عمل على المشروع لنحو 12 عاما، فك رموز النقوش ألقى النظر أيضا على اشياء مثيرة للاهتمام مثل لون الكسوف القادم.

 

واضاف "نحن لسنا متأكدين تماما من كيفية تفسير هذا النظام ، ولكي نكون منصفين، يمكن أن تعيدنا إلى الوراء، إلى اقتراحات أن لون الكسوف كان نوعا من نذير أو إشارة وبعض الألوان قد يكون أفضل لما سيأتي من الألوان الأخرى" .

 

وتابع " كان من المفترض ان النصوص لمساعدة المشاهد على فهم ما هو معنى كل النقاط والأوجه المختلفة، ما من شأنه أن نعلمهم عن الكون الذي يعيشون فيه وحول كيفيته ، من خلال دورات هذا الوقت ذات الصلة بالحياة .


وقال الكسندر جونز، أستاذ التاريخ في معهد لدراسة العالم القديم في نيويورك " ان هذا هو الجهاز الوحيد الذي وجدته في أي وقت مضى".

 

ويقول الباحثون ان هناك اسباب جعلت هذا الجهاز على جزيرة رودس ولا يعتقدون أنه كان فريدا من نوعه في تلك الحقبة.

 

ويرى الباحثون ان النقوش تشير الى وجود فريق بحثي وليس فرد واحد في تلك الحقبة من الزمن .

 

وقالوا ان آلة حاسبة يمكن من خلالها أن تضيف أو تضرب أو تقسم اوتطرح كان بأمكانها المواءمة بين عدد من الشهور القمرية والسنوات .

 

وقال جونز ان الجهاز يحوي بعض العيوب، ولكن حقق لقطة واضحة من المعرفة الفلكية في ذلك الوقت.

 

لكن من غير الواضح ما حدث لهذه التكنولوجيا فقد ضاعت ، خصوصاً وانه لم يكتشف شيء بدقتها وتعقيداتها الميكانيكية حتى ما لا يقل عن 1000 سنه بعدها وظهور ساعات القرون الوسطى في الكاتدرائيات الأوروبية.

أخبار ذات صلة

newsletter