معارك ضارية بين القوات العراقية وداعش

عربي دولي
نشر: 2016-06-12 11:03 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
معارك ضارية بين القوات العراقية وداعش
معارك ضارية بين القوات العراقية وداعش


شنت القوات العراقية صباح الأحد، هجوما واسعا على مجموعة من القرى في محور غرب بلدة مخمور، القريبة من الموصل شمالي العراق، معقل تنظيم "داعش" في البلاد.

 

وتدور معارك ضارية في قرية خرابة جبر، بين كتيبتين من الدورع للجيش العراقي ومسلحي التنظيم المتشدد، الذين واجهوا الهجوم بالسيارات المفخخة.

 

ودمرت القوات العراقية سيارتين مفخختين لـ"داعش" قبل وصولهما إلى الهدف، ونجح في تحقيق تقدم باتجاه جسر القيارة الاستراتيجي.

 

كما شن "داعش" هجوما بسيارات مفخخة على قوات الجيش العراقي، في قرية النصر بمحور مخمور، وسط اشتباكات عنيفة بين الطرفين.

 

والأسبوع الماضي أكدت مصادر عسكرية في الجيش العراقي وصول فرقة مدرعة إلى مخمور، استعدادا لهجوم للسيطرة على مهبط جوي يعتزم الجيش استعماله في هجمات مقبلة.

 

وقبل أيام أشار قائد في ميليشيات الحشد الشعبي إلى خلاف مع قوات الجيش العراقي، بسبب تحريك قوات إلى مخمور، بينما لا تزال معركة طرد مسلحي "داعش" من الفلوجة غربي العراق مستمرة.

 

أخبار ذات صلة

newsletter