4 قتلى و7 جرحى في عملية إطلاق نار بمجمع تجاري وسط تل أبيب.. صور

فلسطين
نشر: 2016-06-08 22:08 آخر تحديث: 2018-11-18 21:33
4 قتلى و7 جرحى في عملية إطلاق نار بمجمع تجاري وسط تل أبيب.. صور
4 قتلى و7 جرحى في عملية إطلاق نار بمجمع تجاري وسط تل أبيب.. صور
المصدر المصدر

قتل 4 إسرائيليين الليلة وأصيب 7 بجراح غالبيتهم بحال الخطر في عملية إطلاق نار مزدوجة وقعت قرب مقر وزارة الجيش وسط تل "ابيب" بمركز الأراضي المحتلة عام 1948.

وذكرت صحيفة "يديعوت احرونوت" ان مسلحين اثنين فتحا النار باتجاه مجموعة من الإسرائيليين بمنطقة "السارونة" التجارية بتل أبيب، فقتل 4 إسرائيليين وأصيب 7 بجراح معظمها خطرة.

ونقل عن الناطق بلسان مستشفى "ايخيلوف" بتل أبيب أن حياة 3 من الجرحى في خطر وأنهم يبذلون جهوداً جبارة لإنقاذ حياتهم.

وأطلقت قوة من الشرطة النار على أحد المسلحين فأصيب بجراح متوسطة فيما جرى اعتقال المنفذ الآخر.

وبحسب التحقيقات الأولية فقد تناول المنفذان طعامهما بمطعم "ميكس برند" القريب وبعدها خرجا من المطعم، وفتحا النار من أسلحتهما على المارة بتجمع تجاري يدعى "سارونة"، وسمعت أصوات الطلقات النارية على مدار أكثر من دقيقة في المكان.

وسادت أجواء من الهلع والرعب بالمكان، واختبأ بعض الإسرائيليين في الثلاجات المتواجدة بالمحلات القريبة وسط اجواء من الرعب، قبل وصول عناصر من الشرطة للمكان، وجرى إطلاق النار على أحد المنفذين فأصيب بجراح متوسطة، واعتقل الآخر بأحد الشوارع القريبة بعد محاصرته من الشرطة.

وبثت المواقع العبرية فيديوهات لمحاولة تصفية أحد المنفذين، إلا أنه لم يصب سوى بجراح متوسطة وجرى نقله لمستشفى "شيبا" بالمدينة.

ونقل عن أحد شهود العيان قوله " سمعنا أربع طلقات نارية وهربنا من المكان وبعدها سمعنا 4 طلقات أخرى، وشاهدت هروباً كبيرا من المكان، كما شاهدت حراس مع أسلحة في المكان فيما بعد".

فيما نقل عن فتاة في المكان قولها إنها جلست قرب مطعم "ميكس برنر" وشاهدت إطلاق النار دون توقف وإنها اختبأت بإحدى المحلات.

وفي رده الأولي على العملية دعا رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو طاقمه الأمني لاجتماع عاجل بمقر وزارة الجيش بتل ابيب، وذلك لتدارس سبل الرد على العملية، بعد دقائق من هبوط طائرته في المطار قادماً من موسكو.

وذكرت الصحيفة ونقلاً عن شهود عيان أن المنفذين كانا يلبسان بدلات رسمية وطلبا الطعان وكان بحوزتهما حقائب وبعدها فتحا النار على المارة.

 

 

 

 

 

 

 

أخبار ذات صلة