طلبة التوجيهي يواصلون تقديم الامتحانات وسط اجواء متباينة

محليات
نشر: 2014-06-24 17:11 آخر تحديث: 2016-06-26 15:22
طلبة التوجيهي يواصلون تقديم الامتحانات وسط اجواء متباينة
طلبة التوجيهي يواصلون تقديم الامتحانات وسط اجواء متباينة

رؤيا - واصل طلبهُ التوجيهي اليوم تقديمَ اختباراتِ الثانوية العامة كلٌ حسبَ تخصصه، حيث تَقدم طلبهُ المساق الأدبي لامتحانٍ في مبحث الجغرافيا

وطلبةُ التعليم الصحي لامتحانٍ في الفيسيولوجيا، فيما أجرى طلبةُ الفروع المهنية امتحاناتٍ في مبحث مهارات الاتصال المستوى الثاني

وفي العاصمة عمان اشتكى الطلبه من صعوبة امتحان الجغرافيا مؤكدين أن الأسئله تحتاج لوقت أكبر للإجابة خصوصاً أن اختبار اليوم يأتي بين امتحاني اللغه العربية و الثقافة عامة الأمر الذي يتطلب وقت أكبر لدراسة المواد والإلمام بها خاصة أن المدة التي تفصل كل امتحان عن الىخر هي يوم واحد

بينما ابدى طلبة الفروع المهنية ارتياحهم من امتحان اللغة العربية مشيرين أن الاسئلة جاءت سهلة ومباشرة

وفي الطفيلة أبدى معظم الطلبة ارتياحهم من اجواء الامتحانات في كافة المباحث، مؤكدين أن الاسئلةَ جاءت سهلةً وبسيطة ومناسبة لجميع المستويات، وأن الوقت كان كافيا للاجابة على الأسئلة.

وفي محافظة معان، تباينت آراء الطلبة حول الامتحان بين مستسهل للأسئلة ومستصعب لها

كما اختلفت انطباعات الطلبة حول كفاية الوقت فمنهم من اكد أن الوقت مناسب ويكفي لحل الأسئلة ومنهم من أشار إلى ضيقه وعدم كفايته لحل الأسئلة الموضوعة

ونقل مراسل رؤيا ملاحظة أجمع عليها مختلف الطلبة تفيد بعدم وجود عناصر تتبع للقوى الأمنية أمام بوابات قاعات الامتحانات منذ يومين ، على خلاف ما كان معهوداً في معان منذ بدء امتحانات الدورة الصيفية

اما في الزرقاء ، فقد أجمع الطلبة على صعوبة الأسئلة وضيق الوقت المخصص للامتحان

فيما اشتكى الطلبة غير النظاميين من اتباع الوزارة لأسلوب الجلستين في ذات اليوم لما يسبب لهم من إرهاق وقلق ولا يعطي بقية المواد حقها في الدراسة

أخبار ذات صلة

newsletter