كيف تطلب زيادة على الراتب؟

اقتصاد نشر: 2016-05-31 10:16 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
كيف تطلب زيادة على الراتب؟
كيف تطلب زيادة على الراتب؟
المصدر المصدر


هل تجد نفسك أحياناً تشعر بعدم الرضا عن راتبك الحالي؟ وترى بأن الراتب الذي تتقاضاه أقل بكثير مما تستحق؟ هل تفكر إما بالبقاء في وظيفتك الحالية وطلب زيادة على راتبك أو بالبحث عن وظيفة جديدة براتب أفضل؟

 

في الواقع، أشارت دراسة بيت.كوم للرواتب في الشرق الأوسط 2016 الى أن أكثر من نصف المجيبين (53%) يخططون للحصول على وظيفة جديدة في مجال عملهم.


كما بيّنت الدراسة ذاتها أن 31% منهم يبحثون عن وظيفة أخرى في مجال يختلف عن مجالهم، في حين يبحث الرُبع (25%) عن وظيفة في دولة أخرى من دول المنطقة.

 

مهما كان القرار الذي تنوي اتخاذه للحصول على راتب أعلى، يتعين عليك أولاً إجراء بعض الأبحاث حول مجال عملك، ومراقبة أوضاع الاقتصاد في بلد اقامتك ومراعاة بعض الأمور الأخرى.

 

يقدم خبراء بيت.كوم، أكبر موقع للوظائف في الشرق الأوسط، فيما يلي أهم 4 أمور يجب أخذها بعين الاعتبار قبل المباشرة في طلب زيادة على الراتب:

 

1. تعرّف على مجالات العمل التي تقدّم أعلى الرواتب

 

أشارت دراسة بيت.كوم للرواتب في الشرق الأوسط 2016 الى أن 45% من المهنيين في المنطقة غير راضين عن رواتبهم الحالية، كما صرّح غالبية المجيبين (63%) بأن راتبهم أقل من متوسط الرواتب في مجال علمهم. هل أنت واحد من أولئك المهنيين الذين يخططون لتغيير مجال عملهم من أجل الحصول على فرصة عمل أفضل؟ ننصحك بمباشرة البحث عن وظائف في القطاعات التي تتوفر فيها أفضل الرواتب، وتشمل هذه القطاعات قطاع النفط والغاز والبتروكيماويات، وقطاع البنوك والتمويل وقطاع الطيران والخدمات الجوية؛ فقد احتلت هذه القطاعات جميعها، بحسب دراسة بيت.كوم للرواتب في الشرق الأوسط 2016، قائمة القطاعات التي تقدم أعلى الرواتب في المنطقة.

 

2. لا تتجاهل البدائل غير المادية

 

لا تجعل الراتب كل همّك، ولا تتسرّع في ترك شركتك الحالية من أجل الراتب فقط؛ فالراتب ليس هو الأمر الوحيد الذي يدفعك للاستقالة. انظر الى الأمور الأخرى التي تجعلك محظوظاً في وظيفتك؛ فقد يكون لديك مدير متعاون ومتفهم، يحرص على تزويدك بكل ما تحتاج اليه من فرص للنمو والتدريب والتطوّر الوظيفي.


فقد أشارت دراسة بيت.كوم للرواتب في الشرق الأوسط 2016 الى أن 35% من المهنيين في المنطقة يقولون أن ولائهم غير مرتبط بالراتب الذي يحصلون عليه؛ حيث يُعتَبر كُل من المدير المباشر (38%)، وفرص التقدم الوظيفي (35%) والإدارة العليا (27%)، من العوامل المهمة لتعزيز ولاء الموظفين في الشركة.

 

3. اسأل عن الفوائد الإضافية

 

المال ليس كل شيء! إذ يوجد العديد من الفوائد الإضافية الأخرى التي قد تعوّض عن الراتب. في الواقع، تم اختيار المكافآت (62%)، والتأمين الصحي للعائلة (29%)، ومصاريف السكن (28%) كأكثر الفوائد الإضافیة أهمية لدى المهنيين العاملين في المنطقة.

 

فقبل أن تنتقل للعمل في شركة أخرى، احرص على مقارنة الفوائد الإضافية التي تقدمها هذه الشركة مع تلك المُقدمة في شركتك الحالية؛ فذلك سيساعدك على اتخاذ القرار الصائب.

 

4. راقب حالة الاقتصاد

 

ما من شك بأن تكاليف المعيشة تشهد ارتفاعاً مستمراً في كل مكان. وبحسب دراسة بيت.كوم للرواتب في الشرق الأوسط 2016، صرّح حوالي نصف المهنيين (48%) بأن الرواتب تشهد ارتفاعاً أيضاً؛ حيث يعتقد 63% منهم أن سبب الارتفاع في الرواتب هو تضخم الأسعار، في حين يرجح 30% أن يكون السبب وراء ذلك هو النمو الاقتصادي في بلدهم.

 

قبل أن تتخذ أي قرار يمس حياتك، احرص على التعرّف على الأسباب التي تؤدي الى ارتفاع الرواتب في بلد ما أو مجال عمل ما. هل سبب هذا الارتفاع يعود الى النمو الاقتصادي أم أنه يعود الى التضخم؟ وإن كان هذا الارتفاع هو نتيجة التضخم، فهل تتناسب الزيادة في الرواتب مع ارتفاع تكاليف المعيشة؟ بعد التوصل لإجابات عن هذه الأسئلة يمكنك اتخاذ قرار إما بالبقاء في وظيفتك الحالية والتفاوض على زيادة تتناسب مع التضخم وارتفاع تكاليف المعيشة، أو يمكنك ترك وظيفتك والبحث عن وظيفة جديدة في بلد آخر أو مجال عمل آخر.

أخبار ذات صلة