الملك يستقبل مطران الكنيسة القبطية في القدس والأردن

محليات
نشر: 2016-05-29 14:22 آخر تحديث: 2020-07-23 12:20
الملك يستقبل مطران الكنيسة القبطية في القدس والأردن
الملك يستقبل مطران الكنيسة القبطية في القدس والأردن

استقبل جلالة الملك عبدالله الثاني، في قصر الحسينية اليوم الأحد، نيافة المطران الأنبأ أنطونيوس، بمناسبة اختياره مؤخرا مطرانا للكنيسة القبطية في القدس والأردن.

وأعرب جلالته، خلال اللقاء الذي حضره سمو الأمير غازي بن محمد، كبير مستشاري جلالة الملك للشؤون الدينية والثقافية، المبعوث الشخصي لجلالته، عن تهانيه للمطران أنطونيوس بالثقة التي حظي بها بتعيينه في هذا المنصب الكنسي، ومتمنيا له التوفيق في عمله، وبما يسهم في ترسيخ مبدأ التواصل والحوار والتفاهم بين مختلف أتباع الديانات.

ويأتي لقاء جلالته بالمطران أنطونيوس كباكورة عمل لمطران الأقباط في القدس، كون جلالة الملك عبدالله الثاني هو صاحب الوصاية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس.

كما تم بحث سبل تعزيز زيارة الأقباط، الذين تشملهم الكنيسة القبطية ومطرانها أنطونيوس في القدس والعراق وسوريا والكويت والشرق الأدنى، إلى القدس وأماكن الحج المسيحي في الأردن، خصوصا المغطس.

بدوره، أعرب نيافة المطران أنطونيوس عن تقديره وأتباع الكنيسة القبطية للدور الكبير الذي يقوم به جلالة الملك في رعاية المقدسات في القدس، والحفاظ على هوية القدس ودعم صمود المقدسيين.

كما أشاد بما يشكله الأردن، بجهود من قيادته الهاشمية الحكيمة، من أنموذج في العيش المشترك والتآخي بين المسلمين والمسيحيين، وبلد يتميز بالوسطية والاعتدال ودعم تحقيق السلام وتعزيز الأمن والاستقرار.

وحضر اللقاء رئيس الديوان الملكي الهاشمي، ومدير مكتب جلالة الملك.

أخبار ذات صلة

newsletter