مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

"الكنائس العالمي" يدين احتجاز الاحتلال الاسرائيلي لأعضائه بمطار تل أبيب

"الكنائس العالمي" يدين احتجاز الاحتلال الاسرائيلي لأعضائه بمطار تل أبيب

نشر :  
منذ 8 سنوات|
اخر تحديث :  
منذ 8 سنوات|

استنكر مجلس الكنائس العالمي احتجاز سلطات الاحتلال الإسرائيلي اخيرا في مطار تل أبيب ، عددا من أعضائه المشاركين في لقاء عن العدالة المناخية، مطالبا إسرائيل بتقديم الاعتذار ووقف سلوكها العدائي تجاه الكنائس الأعضاء والأطر العاملة تحت إشرافه، حتى لا تتكرر مثل هذه التصرفات مستقبلا.

ووصف الأمين العام للمجلس القس الدكتور أولاف فيكسيه تفايت في بيان صحفي اليوم الاربعاء ما تعرض له الأعضاء بـ"غير مسبوق وغير مقبول على الإطلاق".

وقال إن "المجلس يدين التصرف غير المقبول وغير المبرّر للسلطات الإسرائيلية بحق ممثلي الكنائس الأعضاء في المجلس وكوادره الذين قدموا لأجل المشاركة في مؤتمر حول التغيرات المناخية وسبل حماية البيئة، بدعوة من كنائس المنطقة الأعضاء".

وعقد اللقاء الأسبوع الماضي في بيت جالا، بمشاركة رئيس سلطة جودة البيئة الفلسطينية عدالة الأتيرة، ورئيس الكنيسة الإنجيلية اللوثرية في الأردن والأراضي المقدسة، ورئيس الاتحاد اللوثري العالمي المطران منيب يونان، وممثل المجلس لينارات رينوفلت. وأكد البيان أن الفريق المكون من أعضاء ينتمون لثلاث عشرة دولة تعرضوا "لشبه اعتقال واستنطاق في ظروف سادها الترهيب والاحتجاز ثلاثة أيام متتالية لبعضهم". وأضاف تفايت: "رغم أن تاريخ المجلس سجل بعض الحوادث المحدودة، فلم يسبق أن سجل أي واقعة تضاهي حجم الإرهاب النفسي، الذي تعرّض له المشاركون خلال مرورهم في مطار تل أبيب"، معرباعن قلقه بشأن تعرض المسافرين للمساءلة والاحتجاز والترهيب.