فضائح الفيفا تطيح بضحايا جدد

رياضة
نشر: 2016-05-06 17:47 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
فضائح الفيفا تطيح بضحايا جدد
فضائح الفيفا تطيح بضحايا جدد

قررت لجنة الأخلاق في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، إيقاف مسؤولين سابقين اثنين في اتحاد أميركا الجنوبية للعبة مدى الحياة، عن أي أنشطة تتعلق بكرة القدم على المستويين المحلي والدولي، لتورطهما في فضائح الفساد التي تضرب الفيفا.

وقالت اللجنة المستقلة إن الإيقاف يشمل نائب رئيس اتحاد أميركا الجنوبية السابق رئيس الاتحاد التشيلي السابق سيرخيو خادوي، وعضو اللجنة التنفيذية للفيفا سابقا نائب الاتحاد الأميركي الجنوبي سابقا رئيس الاتحاد الكولومبي سابقا لويس بيدويا، مدى الحياة.

وكانت الغرفة القضائية التابعة للجنة، فتحت تحقيقات حول هذين المسؤولين في 4 ديسمبر 2015، بطلب من وزارة العدل الأميركية، بعد إقرارهما بارتكاب عمليات تحايل وابتزاز مالي.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني