واشنطن تحذر دمشق من "عواقب" عدم الالتزام بالتهدئة

عربي دولي
نشر: 2016-05-03 23:32 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
وردت تقارير عن مقتل 250 شخصا في حلب في الأيام التسعة الأخيرة
 وردت تقارير عن مقتل 250 شخصا في حلب في الأيام التسعة الأخيرة

حذر وزير الخارجية الأميركي جون كيري، الثلاثاء، دمشق من "عواقب" عدم الالتزام بالوقف الجديد لإطلاق النار، الذي يجري النقاش بشأنه بين واشنطن وموسكو، لا سيما في حلب شمالي سوريا, والذي يمكن أن يعلن في الساعات القادمة.


وقال كيري للصحافيين في مقر وزارة الخارجية: "في حال لم يلتزم الأسد بذلك، فستكون هناك بشكل واضح عواقب يمكن أن تكون إحداها الانهيار الكامل لوقف إطلاق النار و(العودة إلى) الحرب" في سوريا.

 

وأضاف كيري العائد من جنيف، حيث حاول الاثنين إنقاذ اتفاق وقف الأعمال القتالية في سوريا الذي بدأ تنفيذه نظريا في 27 فبراير، لكنه بات مهددا في شكل خطير: "لا أعتقد أن روسيا تريد ذلك. لا أعتقد أن الأسد يمكنه الإفادة من ذلك".

 

وحيال الانتهاكات المتكررة لهذه الهدنة في الأيام الأخيرة، خصوصا في مدينة حلب، أشار كيري إلى "عواقب أخرى تتم مناقشتها، لكن المستقبل هو الذي سيحددها".

أخبار ذات صلة

newsletter