محاكمة "متهم " خطط لعمليات بأمر من أمير داعش الارهابي في ليبيا .. تفاصيل

الأردن
نشر: 2016-03-07 14:58 آخر تحديث: 2016-08-07 17:00
محاكمة "متهم " خطط لعمليات بأمر من أمير داعش الارهابي في ليبيا .. تفاصيل
محاكمة "متهم " خطط لعمليات بأمر من أمير داعش الارهابي في ليبيا .. تفاصيل

رؤيا - ليندا المعايعة - أفشلت الاجهزة الامنية مخططا ارهابيا لتنظيم الدولة الاسلاميه في العراق والشام في ليبيا , استهدف تنفيذ عمليات عسكرية ارهابية ضد اهداف منتخبة باستخدام عناصر انتحارية  ,خطط لها امير التنظيم سالم الدباشي مع عنصر جند لهذه الغاية جرى توقيفه من قبل السلطات الامنية في تشرين ثاني من عام 2015  ,وذلك لانتقام التنظيم  من السلطات الاردنية لاعدامها الارهابيين ساجدة الريشاوي وزياد الكربولي العام الماضي .


العمل الارهابي المخطط له كان قد كشف عن تفاصيله اليوم الاثنين خلال جلسة علنية عقدتها الهيئة العسكرية الحاكمة لدى محكمة امن الدولة  ل " عنصر " التنظيم المرتبط بامير تنظيم الدولة في ليبيا سالم الدباشي .
 
وشرعت المحكمة باجراءات محاكمة المتهم الثلاثيني , الذي يحمل الجنسية الاردنية , مؤكدا امامها على انه" غير مذنب " عما اسند له من تهم وجهتها له نيابة امن الدولة
 
ونفى المتهم تهم : نقل مواد مفرقعه بقصد استخدامها للقيام باعمال ارهابية ,نقل اسلحة وذخائر بقصد استخدامها للقيام باعمال ارهابية ,المؤامرة بقصد القيام باعمال ارهابية ,جمع ونقل اموال لجماعات ارهابية ,الالتحاق بجماعات مسلحة وتنظيمات ارهابية والمساعدة على الالتحاق بجماعات مسلحة وتنظيمات ارهابية خلافا لاحكام قانون منع الارهاب رقم 55 لسنة 2006 وتعديلاته ، وقانون مكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب رقم 46 لسنة 2007 وتعديلاته.
وبحسب لائحة الاتهام فان المتهم كان يقيم في سوريا وبتاريخ 24-12-2011 فر هاربا الى ليبيا كونه كان مطلوبا للجهات الامنية السورية على خلفية تهريب اسلحة نارية وذخائر  داخل سوريا لمصلحة خاله.


بعدها وخلال شهر ايار من عام 2013 وعلى اثر تعرض منطقة القلمون في سوريا مكان اقامة والدته للقصف من قبل النظام السوري حيث قام المتهم بجمع اموال من معارفه واصدقاءه في ليبيا ,وقام بارسالها الى المقاتلين في احرار الشام وتنظيم جبهة النصرة الارهابي على الساحة السورية عن طريق شخص سوري يدعى انس كدعم مالي لهم لمقاتلة قوات النظام السوري .
 
المتهم على الساحة الليبية :هرب الاسلحة الثقيلة و 20 حزام ناسف الى التنظيم على الساحة التونسية


وتابعت اللائحة ,في شهر ايلول من عام 2013 ارتبط المتهم بعلاقة صداقة مع احد مقاتلي تنظيم الدولة الاسلامية على الساحة الليبية ويدعى خمزة الدباشي ,حيث قام الاخير باقناع المتهم بالالتحاق بتنظيم الدولة الاسلامية الارهابي على الساحة الليبية في منطقة صبراته وبعدها وخلال شهر تشرين الاول من عام 2013 التقى المتهم باميرتنظيم الدولة الاسلامية سالم الدباشي في منطقة  صبراته وبعدها جرى الحاق المتهم بدوره تدريبية لدى التنظيم تلقى خلالها تدريبات على مختلف انواع الاسلحة الثقيلة ومنها (مضاد الطائرات 14.4 ومضاد الطائرات 23 والدوشكا والار بي جي ) وتدريبات على استخدام الاسلحة الخفيفة (رشاش الكلاشنكوف ورشاش بي كي سيه ورشاش برتا والمسدس ) وتدريبات لياقه بدنية ودورات شرعيه وبعد ان انهى المتهم الدورة التدريبية تم تكليفه وحمزة الدباشي من قبل التنظيم بعدة مهام حيث عمل المتهم على نقل وتهريب الاسلحة الثقيلة (الدوشكا ومضاد الطائرات 14.5) والاسلحة الخفيفة واحزمة ناسفه متفجرة ما مجموعه 20 حزام ناسف  ,واموال تم ارسالها من قبل تنظيم الدولة الاسلامية على الساحة الليبية الى تنظيم الدولة الاسلامية على الساحة التونسية.


وافادات اللائحة , ان المتهم وحمزة الدرباشي  قاما بتسليم الاسلحة والمتفجرات والاحزمة الناسفه الى ابو الدرداء وهو الرجل الثاني بتنظيم الدولة الاسلامية على الساحة التونسية كما قام حمزة بمساعدة اشخاص من الجزائر وتونس للخروج من بلادهم بطريقه غير مشروعة الى ليبيا ,ومن ثم الحاقهم كمقاتلين في تنظيم الدولة الاسلامية هناك وكانا يزودوهم بالسلاح اللازم لدى وصولهم الى منطقة صبراته ومن ثم ارسالهم للقتال مع التنظيم في منطقة سرت
كما قاما بمساعدة مقاتلين جزائريين من ذلك التنظيم للدخول الى اوروبا بطريقه غير مشروعه عن طريق البحر تمهيدا للقيام بعمليات ارهابية هناك .
المتهم يشترك باختطاف ليبيين وسوريين والاعتداء على منشأة ملتين
 
وافادت اللائحة , ان المتهم اشترك بتنفيذ عدة عمليات عسكرية ارهابية على الساحة الليبية ومنها السطو على سيارة لمصرف الاتحاد والاستيلاء على الاموال الموجودة بها وقام ايضا بالاستيلاء على سيارات مواطنين ومقيمين في ليبيا وخطف اشخاص ليبيين، وسوريين للمطالبة بفدية من اجل اطلاق سراحهم ,وكل ذلك بقصد جمع الاموال لمصلحة تنظيم الدولة الاسلامية في ليبيا لتامين استمراره وبقاءه على الساحة ,وايضا استخدام تلك الاموال لشراء الاسلحة كما اشترك المتهم بالهجوم على منشأة غاز ملتين .


وخلال شهر تموز 2014 اشترك المتهم بالهجوم على مركزين للشرطة الليبية احدهما في منطقة صبراته والاخر في منطقة الزاوية واستولوا خلال تلك العمليات على مركبات واسلحة وقاموا ايضا بعملية الهجوم على مركز شركة الزاوية وتامين فرار5 من عناصر التنظيم الملقى القبض عليهم من قبل السلطات الليبية.


وخلال شهر ايلول من عام 2014 اسند للمتهم مهمة تقديم الحراسة لاحد الممولين  والداعمين لتنظيم الدولة الاسلامية في ليبيا في منطقة ازلتين ويدعى محمد الزبيدي الى ان انهيت مهمته خلال شهر شباط من عام 2015 وبعدها تابع المتهم مهمة نقل الاسلحة والذخائر بين معسكرات التنظيم .


المتهم يتلقى اوامر من امير التنظيم الدباشي لتنفيذ عمليات ارهابية بالاردن


وكشفت اللائحة النقاب عن دور المتهم على الساحة الاردنية والتي جاءت بعد قيام السلطات الاردنية باعدام كل من ساجدة الريشاوي وزياد الكربولي بعد قيام تنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام على اثر اعدام التنظيم للطيار الاردني معاذ الكساسبة اتفق المتهم وامير تنظيم الدولة الاسلامية في ليبيا  سالم الدباشي على تنفيذ عملين عسكريين ارهابيين على الساحة الاردنية لمصلحة التنظيم ردا على عملية اعدام كل من ساجدة الريشاوي وزياد الكربولي.


وحسب اللائحة فقد اتفق المتهم مع امير تنظيم الدولة الاسلامية في صبراته سالم الدباشي على تنفيذ عمليات عسكرية ارهابية داخل المملكة الاردنية الهاشمية وقد ابلغ امير التنظيم المتهم بان هناك عدد من العناصر الارهابية الانتحارية سوف يرسلهم لاحقا للمتهم بعد مغادرة الاخير الى الاردن للاشتراك معه في تنفيذ الاعمال العسكرية الارهابية في الاردن ,وقد اتفق المتهم مع امير التنظيم على تنفيذ العمليات العسكرية الارهابية ضد اهداف منتخبة .


على اثر ذلك وبعد ان اتحدت ارادة المتهم وامير التنظيم واتفقا على تنفيذ العمليات العسكرية ضد الاهداف واستعدادا للبدء بتنفيذ تلك العمليات العسكرية الارهابية في الاردن تمكن المتهم من الدخول الى الاراضي الاردنية في تشرين ثاني من عام 2015 ولدى وصوله مطار الملكة علياء الدولي القي القبض عليه.
 
المحكمة من جانبها قررت تاجيل النظر بالقضية الى الاثنين المقبل لتمكين النيابة من احضار شهودها في القضية .

أخبار ذات صلة

newsletter