تماثيل سومرية في مخيم للاجئين

هنا وهناك
نشر: 2016-03-04 19:45 آخر تحديث: 2016-08-02 11:10
تماثيل سومرية في مخيم للاجئين
تماثيل سومرية في مخيم للاجئين

رؤيا - قال عالم آثار سلوفيني، الجمعة، إنه عثر على 3 تماثيل أثرية يعود تاريخها إلى 5 آلاف عام، أي من حقبة الحضارة السومرية، في مخيم للاجئين العام الماضي، وفق ما أفادت وكالة "أسوشيتد برس".

وقال أمين المتحف الوطني بيتر ترك إن التماثل وضعت بشكل مؤقت تحت رعاية المتحف.

وأوضح أن التماثيل من الرخام، وهي بحجم تمثال جائزة الأوسكار، ويعود تاريخها إلى الحضارة السومرية التي قامت فيما يعرف اليوم بشرق سوريا والعراق.

وأوضح أن التماثيل ستظل في سلوفينيا، حتى يطالب بها "الملاك الشرعيون".

وتابع:" ليس لدي شك في أصالة التماثيل، وإذا أبلغ متحف في سوريا أو العراق بملكية هذه التماثيل، فستتم إعادتها".

وعثر على التماثيل في نوفمبر الماضي في مخيم مؤقت للاجئين، استضاف مئات الآلاف اللاجئين السوريين والعراقيين، قرب الحدود مع كرواتيا.

وفتحت الشرطة السلوفينية تحقيقا في محاولة لتحديد هوية الذين تركوا التماثيل في المخيم، وما إذا كانت التماثيل مسروقة.

وحول ملامح التماثيل، قال ترك إنها تعود لرجلين وإلهة، تشبك يديها في صلاة، مشيرا إلى أنها لابد كانت في الأصل موضوعة في محراب أو معبد لتظهر مالكي المكان أثناء صلاة.

وشرح:" هذه التماثيل تعود لأفراد من الطبقة العليا السومرية".

وقال إن التماثيل سليمة، فيما عدا وجود آثار من الألفية الماضية عليها.

أخبار ذات صلة

newsletter