استشهاد فلسطينية بدعوى دهسها جندي اسرائيلي في بيت لحم

فلسطين
نشر: 2016-03-04 07:27 آخر تحديث: 2016-08-07 15:10
استشهاد فلسطينية بدعوى دهسها جندي اسرائيلي في بيت لحم
استشهاد فلسطينية بدعوى دهسها جندي اسرائيلي في بيت لحم

رؤيا - صفا - استشهدت فتاة برصاص قوات الاحتلال، صباح الجمعة، على مفترق "غوش عتصيون" جنوبي مدينة بيت لحم بالضفة الغربية المحتلة، بدعوى تنفيذها عملية دهس أدت إلى إصابة جندي إسرائيلي بجراح طفيفة.

 

وذكرت مصادر خاصة أن الشهيدة هي أماني حسني سباتين (35 عاما) من بلدة حوسان غرب بيت لحم، وهي والدة لخمسة أطفال. ولاحقًا أغلق الاحتلال مدخل حوسان، واستدعى والدها وزوجها للتعرف عليها.

 

وزعمت إذاعة الاحتلال أن الشهيدة هاجمت بسيارة تحمل لوحة تسجيل إسرائيلية، الجنود الإسرائيليين على الحاجز، قبل أن يتم استهدافها بوابل كثيف من النيران.

 

وأفاد شهود عيان أنّ جنود الاحتلال أطلقوا عشرات الرصاصات صوب المركبة المستهدفة، مشيرين إلى مشاهدتهم للفتاة داخلها دون أن يقدم لها الجنود أي نوع من العلاجات الطبية.

 

وأكّدوا مشاهدتهم لأحد الجنود ملقى على الأرض، فيما تصدّعت مقدمة السيارة التي ارتطمت بالجندي، وأخلى جنود الاحتلال المكان من المركبات الفلسطينية، ومنع أي من المواطنين من تصوير الحادثة.

 

أخبار ذات صلة

newsletter