الأمن الفلسطيني يحتجز صحفيين بعد أن اعتدى عليهم برام الله

عربي دولي
نشر: 2014-06-11 10:31 آخر تحديث: 2018-11-18 21:34
الأمن الفلسطيني يحتجز صحفيين بعد أن اعتدى عليهم برام الله
الأمن الفلسطيني يحتجز صحفيين بعد أن اعتدى عليهم برام الله

   رؤيا- حافظ أبو صبرا - احتجزت الأجهزة الأمنية في رام الله، يوم الاربعاء، 4 صحفيين، خلال تغطيتهم لوقفة تضامنية لعدد من النساء يطالبن بإنهاء الإعتقال السياسي.

وافادت مصادر لرؤيا بأن عناصر من الامن الفلسطيني، تواجدت بكثافة في المكان، وعند محاولة النسوة إغلاق الشارع، بدأوا بمحاولة فض الوقفة، وأثناء التغطية الإعلامية تم احتجاز عدد من الصحفيين والإعتداء عليهم.

وأوضح المصدر أن الصحافيين المحتجزين هم: "أنس ابو عرقوب، ومحمد جرادات، ومصعب سعيد، ومعاذ عمارنة"، وأضاف  ايضًا أن عناصر الامن اعتدوا على الصحفي، عمارنة حيث هاجمه 15 عنصر أمن، فيما تم الإعتداء على الزميل ابو عرقوب، كما تم الإعتداء على نقيب الصحفيين الفلسطينيين عبد الناصر النجار، مشيرًا إلى ان الصحافيين كانوا يرتدون بزات خاصة تحمل شارة الصحافة، مشيرًا أن الإعتداء عليهم تم في وسط المدينة على دوار المنارة، وهم حاليًا يعتصمون أمام مركز الشرطة في رام الله.

هذا وتم الإفراج عن جميع الصحفيين المحتجزين عدا الصحفي معاذ عمارنة.

 

 

أخبار ذات صلة

newsletter