ثلاثة مليارات مستخدم للانترنت في العالم

هنا وهناك
نشر: 2016-02-25 19:06 آخر تحديث: 2016-08-06 02:50
ثلاثة مليارات مستخدم للانترنت في العالم
ثلاثة مليارات مستخدم للانترنت في العالم

رؤيا - وكالات - بلغ عدد الأشخاص الذين يتمتعون بخدمة الإنترنت 3,2 مليارات نهاية العام 2015 إلا أن 4,1 مليار شخص ما زالوا غير قادرين على ولوج الشبكة العنكبوتية، كما أظهرت دراسة نشرها موقع فيسبوك.

 

وحصل 200 مليون شخص إضافي على خدمة الإنترنت العام الماضي بفضل ارتفاع العائدات العالمية، كما أوضح التقرير حول "وضع الاتصال" وهو الثاني من نوعه الذي ينشره الموقع ان "بقية سكان العالم في حاجة إلى مساعدة للتمكن من الحصول على خدمة الإنترنت والاستفادة من الفرص الاقتصادية التي توفرها".

 

وكتبت المجموعة أن "العالم المتطور موصول جداً بالإنترنت، إلا أن العالم النامي متأخر جداً"، مشيرة إلى أن "المدن موصولة تماماً بالإنترنت فيما تفتقر مناطق ريفية كثيرة إلى ذلك. وكلما تراجعت العائدات، تراجع إمكان الحصول على خدمة الإنترنت. وفي دول كثيرة، تستخدم النساء الإنترنت أقل بكثير من الرجال. وحتى لو توافرت للجميع المنشآت الضرورية، كما يزال مليار شخص أميين وغير قادرين على الاستفادة من محتويات الإنترنت".

 

واعتبر التقرير أن تحسين الوصول إلى الإنترنت "يشكل تحدياً رئيسياً يتطلب تعاون أطراف كثيرة من خلال الابتكار والاستثمار"، مشيراً إلى أنه في غياب التغير الملحوظ في الميول الحالية، سيبقى أكثر من 3 مليار شخص محرومين من الإنترنت بحلول العام 2020.

 

ويتهافت عمالقة الانترنت في العالم على غزو المناطق النائية والفقيرة وتوسيع النفاذ الى شبكة الانترنت لتحقيق ايرادات اكبر ولتوسيع شعبيتها.

 

وتسعى غوغل لتوسيع النفاذ العالمي لشبكة الانترنت عبر البدء في اطلاق بالونات لإيصال الإنترنت السريع إلى مناطق نائية وفقيرة من العالم مع بداية العام 2016.

 

وقامت الشركة الاميركية على مدى أعوام بتطوير مشروع" بروجاكت لون "الذي يقضي بتزويد المستخدمين بالإنترنت بواسطة بالونات في خطوة مشابهة لمشروع مماثل تتبناه شبكة فيسبوك الاجتماعية.

 

ويجري الموقع الازرق مباحثات لشراء مصنع الطائرات العاملة على الخلايا الشمسية "تيتان ايروسبيس" بهدف نشر طائرات الانترنت في مرحلة أولى في إفريقيا.

 

واختار مارك زوكربيرغ الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك شركتي سامسونغ الكترونيكس وكوالكوم وشركات تكنولوجية اخرى لمساعدته في مشروع يرمي إلى جعل الإنترنت متاحا بتكلفة ميسورة لخمسة مليار شخص في أنحاء العالم غير متصلين حتى الآن بالشبكة.

 

ويجري الإعداد لمشروع محرك البحث في مختبر "غوغل إكس" الذي يقوم أيضا بتصميم النظارات الذكية والسيارات من دون سائق.

 

وذكر أسترو تيلر مدير المشروع الطموح إن فريقه يعمل على إنشاء شبكة تضم محطة رئيسية تقوم بتوزيع الانترنت من خلال موزع محلي وأجهزة الشبكة المنصوبة في البالونات والهوائيات المنصوبة في منازل المستخدمين.

 

وأضاف أن البالونات ستُعلق على ارتفاع 20 كيلومترا دون أن تعرقل رحلات الطائرات.

 

وبإمكان بالون واحد نشر الانترنت في منطقة يبلغ قطرها 40 كيلومترا.

 

واختبرت الشركة التكنولوجيا الجديدة في نيوزلندا والبرازيل وبعض الولايات الأميركية ثم أعلنت أنها توصلت إلى سرعة 22 ميغابايتا في الثانية لنقل المعلومات إلى هوائيات أرضية و5 ميغابايت لنقل المعلومات إلى هواتف ذكية.

أخبار ذات صلة

newsletter