ما بعد إقرار قانون الإنتخاب على طاولة نبض البلد

الأردن
نشر: 2016-02-24 20:15 آخر تحديث: 2016-07-28 01:30
ما بعد إقرار قانون الإنتخاب على طاولة نبض البلد
ما بعد إقرار قانون الإنتخاب على طاولة نبض البلد

 رؤيا – معاذ الحنيطي – استضاف برنامج نبض البلد الذي تبثه قناة رؤيا الفضائية ، مساء اليوم الاربعاء كلا من عضو مجلس النواب المهندس سعد هايل السرور ، وامين عام حزب التيار الوطني الدكتور صالح ارشيدات.

وتضمنت الحلقة سؤالا عبر تطبيق شارك: هل تعتقد أن القانون الجديد سيسهم في المشاركة بالإنتخابات بنسبة : عالية، متوسطة أم ضعيفة؟

قال السرور " اي تشريع لا يمكن ان يحضى بأجماع كامل من قبل كل الفئات التي يمسها ، ولكن يجب ان يسعى المشرع على أن يحصل على إجماع الأكثرية ما امكن ، لذا ارى بأن قانون الانتخاب الحالي مهم ليكون نواه للقوانين الانتخاب وخطوة اصلاحية مهمة ".

واشار السرور الى ان هذا القانون قد تجاوز قضية الصوت الواحد لانه الزم المرشحين في كل الدوائر بان ينضوي داخل القائمة ، وهو خطوة اصلاحية متقدمة من شأنها اخراج برلمان بحجم المعطيات الجديدة.

فيما اكد ارشيدات على ان الاحزاب كانت تطالب بقوائم وطنية وقوائم نسبية على مستوى المحافظات ، لان القائمة الوطنية هي قائمة سياسية لكن القائمة على مستوى المحافظات هي قائمة اجتماعية ذات طابع  عشائري .

وقال بأن القانون خطوة اصلاحية  على الرغم من ان الاحزاب كانت تتمنى ان يكون هناك تكامل في القانون بالقوائم الوطنية ، التي من الممكن ان توصل الى الحكومات البرلمانية .

بين السرور أن الاحزاب تفضل القوائم  ولكن بوجود بيئة احزاب ناشئه كأغلب الموجود على الساحة الاردنية ، مشيرا الى ان فرصتها بالقوائم التي اقرت من قبل مجلس النواب ، في حالة الاحزاب الاردنية خصوصا وانها ما زالت لم تنضج فعليا .

ليرد ارشيدات بأن من الصعوبة ان يجد اي حزب مكان في هذه القوائم لان على الحزب اختراق العشائرية المنتشرة في كل مكان ،وان الجو الحزبي غير موجود في كل مناطق المملكة التي تحكمها العشائرية والمناطقية .

وفيما يخص الانتقال من مرحلة الصوت الواحد اكد السرور على ان الصوت الواحد فتت المجتمعات لانه قطع التواصل بين العشائر ، منوها الى ان التواجد العشائري يعتبر من اكبر مكونات المجتمع في كل محافظات المملكة دون استثناء .

فيما يرى ارشيدات بان افضل الاجواء لاجراء الانتخابات فصل الصيف بسبب قدرة الناس على الوصول الى صناديق الاقتراع ، ويتزامن ذلك مع عطلة المدارس الصيفية وعودة المغتربين مما يعني مشاركة اوسع في العملية الانتخابية .

السرور يجب توعية الناس بقانون الانتخاب والوصول الى حالة من التوافق حول القانون،وسياسيا يجب على الكل التوافق و سيكون هناك مشاركة واسعة .

واعتقد ارشيدات ان القائمة اذا ارادت ان تاخذ مقعد من خمسة مقاعد يجب ان تأخذ 20 %  من الاصوات، وهنا يبدأ العتب بين المرشحين والجهات التي دعمت هولاء المرشحين " اعطيتك وما اعطيتني "

وضرب ارشيدات مثالا على مقاعد المفرق الاربعة التي لا يمكن للحزب ان ياخذها لانها محسوبه ومحسومه عشائريا ليرد السرور " هل هي مسؤولية القانون ، اما انها مسؤولية ثقافتنا وتركيبتنا المجتمعية ومسؤولية الاحزاب نحتاج للتثقيف سياسي واجتماعي ".

 

أخبار ذات صلة

newsletter