مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

الخرابشة : قيام الموظف باداء عمله بكفاءة للمواطنين يعتبر خدمة وطنية

الخرابشة : قيام الموظف باداء عمله بكفاءة للمواطنين يعتبر خدمة وطنية

نشر :  
منذ 8 سنوات|
اخر تحديث :  
منذ 8 سنوات|

رؤيا - أكد رئيس ديوان المحاسبة الدكتور عبد الخرابشه ان قيام الموظف باداء عمله باعلى درجات الكفاءة والمسؤولية وتقديم افضل الخدمات للمواطنين يعتبر خدمة وطنية ترسخ قواعد الانتماء والعمل المؤسسي في القطاع العام وتضمن الاستخدام الامثل للمال العام لتحقيق الاهداف التي خصص من اجلها.

وقال الخرابشه خلال افتتاحه ورشة عمل حول الموازنات التقديرية في مبنى ديوان المحاسبة إن هذه الورشة تنظم لخدمة موظفي القطاع العام في مجال الموازنات التقديرية للتعرف على اساليب اعداد الموازنة وكيفية الاستفادة منها في تنفيذ الخطط الاستراتيجية وكذلك استخدامها كأداة فعالة في الرقابة على الانفاق من حيث تحليل الانحرافات بين ارقام الموازنة التقديرية والارقام الفعلية ومعرفة اسبابها واتخاذ الاجراءات اللازمة حولها بما يحقق المساءلة والشفافية.
وأضاف أن الموازنة العامة للدولة تشكل الاداة الرئيسة في تحقيق انجازات الاداء العام والوسيلة التي تستخدمها السلطة التشريعية لمعرفة كفاءة اجهزتها سواء التشريعية او التنفيذية والرقابية من خلال النظر الى مدخلات ومخرجات هذه الموازنة في مدى تحقيقها للتنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وقال الخرابشه ان الموازنة العامة تحتل موقعاً محورياً في الحياة الاقتصادية، فهي إحدى أدوات التنمية وهي التعبير الأهم عن السياسة المالية والاقتصادية والحاجة إلى إدارة حكيمة لاعداد وتنفيذ هذه السياسات على أساس التخطيط الاستراتيجي الذي يحتوي على الأهداف والغايات التي يجب تحقيقها. كما أن الموازنة تساهم وبشكل مباشر في إعادة توزيع الدخل.

وأضاف ان دور ديوان المحاسبة يبرز في متابعة اداء الموازنة العامة من خلال تنفيذ المشاريع المختلفة سواء كانت (جارية أو رأسمالية) من قبل الاجهزة التنفيذية وفق القوانين والانظمة العاملة بهذا المجال وأجراء عمليات تقييم الاداء على اساس المعايير والمؤشرات الموضوعة لهذه الغاية والقابلة للقياس والمتفق عليها مسبقاً.

وأوضح الخرابشه اهمية التعليم والتدريب المستمر في تطوير الاداء في مختلف المؤسسات، مبينا أن هذه الورشة تهدف إلى تقديم مفاهيم جديدة للمشاركين واكسابهم المعلومات والمهارات والخبرات العلمية والعملية اللازمة لتمكينهم من اعداد موازناتهم التقديرية بافضل الطرق وايسرها ولكل المؤسسات بمختلف اعمالها وفق اسلوب الموازنة الموجهة بالنتائج (Result Oriented Budget) والتي كانت تعد سابقا وفقا لأسلوب موازنة البنود التقليدية.

كما تهدف الورشة لتمكين المشاركين من فهم وادراك وتطبيق المنهجية الحديثة في اعداد واقرار وتنفيذ قانون الموازنة العامة باتباع اسلوب الموازنة الموجهة بالنتائج وبيان دور ديوان المحاسبة بالرقابة والتدقيق وتقييم اداء النشاط الحكومي الذي يعتمد على ابعاد منها مفهوم الموازنة الموجهة بالنتائج.

وأكد الخرابشه على أن ديوان المحاسبة يركز على رقابة الأداء (مردود الانفاق) للتأكد من أن المال العام قد انفق حسب الأصول وبكفاءة واقتصاد وفعالية وحقق الغايات والأهداف التي صرف من اجلها .

وأشار الى أن هذه الورشة تنظم انطلاقا من دور ديوان المحاسبة الرقابي حيث أن من مهامه تقديم المشورة المالية والمحاسبية للجهات الخاضعة لرقابته ومن هذا المنطلق تم عقد ورشات عمل كثيرة خلال الأعوام الماضية وهذا العام شارك فيها اكثر من 9000 موظف وموظفة من مختلف الدوائر والمؤسسات الحكومية القطاع العام للاستفادة منها في تطوير الاداء المالي والاداري في مختلف المؤسسات والدوائر الحكومية.

ويشارك في هذه الورشة – التي تناقش موضوعات متخصصة تتعلق بالموازنات التقديرية- 60 موظفا وموظفة من مختلف الدوائر والمؤسسات الحكومية.