الحباشنة : الأردن الأكثر كفاءة بإدارة المياه في الشرق الأوسط

الأردن
نشر: 2014-06-09 19:05 آخر تحديث: 2016-07-31 16:40
الحباشنة : الأردن الأكثر كفاءة بإدارة المياه في الشرق الأوسط
الحباشنة : الأردن الأكثر كفاءة بإدارة المياه في الشرق الأوسط

رؤيا - رصد - سهل الضمور - تناولت حلقة نبض البلد مساء الاثنين التي بثت عبر فضائية رؤيا قضية سرقة المياه في الأردن ، حيث استضافت الحلقة توفيق الحباشنة امين عام سلطة المياه ، والمزارع الأردني محمد الفايز .

وقال توفيق الحباشنة ان الأردن يعتبر من أكثر الدول كفاءة في ادارة المياه على مستوى الشرق الأوسط ، موضحا ان هنالك مشاريع زراعية واستثمارات مائية جيدة في المملكة .

وأضاف الحباشنة ان المواصفات الأردنية تعتبر أحدث من مثيلتها العالمية ، مشيرا الى وجود خطط مائية للأجيال القادمة مع الاخذ بالحسبان فقر الأردن من المياه .

وتطرق الى موضوع استنزاف الأحواض المائية ، بحيث يتم فقدان كميات كبيرة من المياه ، مشيرا الى ان العمليات العشوائية وما أسماه بـ " الجشع " ادى الى زيادة ذلك الاستنزاف .

وأشار الحباشنة الى ان انتاج المياه من كافة الأحواض المائية في الاردن لا يتجاوز 276 مليون متر مكعب ، مضيفا ان حجم الابار الموجودة يخصص منها 60 % للقطاع الزراعي و 30 % لغايات الشرب ، فيما تحتل السياحة 10 % .

وبين ان عدد السدود في المملكة يبلغ 10 سدود ، سعتها 325 مليون متر مكعب موزعة في كافة مناطق المملكة ، فيما يمتلك الأردن 250 مليون متر مكعب من المياه الجوفية مخصصة للزراعة .

وتناول الحباشنة موضوع العقوبات المفروضة على سرقة المياه ، حيث قال ان عقوبة السرقة او الاعتداء على المنشآت المائية هي السجن من سنة الى خمسة سنوات ، بالاضافة الى غرامة تتراوح بين 2000 و 7000 دينار .

من جهته قال المزارع الأردني محمد الفايز ان المواطنين يلجؤون الى صهاريج المياه في حالة انقطاع المياه عنهم مما يسبب اعباء مالية كبيرة وخاصة على المزارعين .

وأضاف الفايز خلال حلقة نبض البلد ان كافة الأردنيين مع تنظيم المياه ووقف اهدارها وسرقتها ، مشيرا الى وجود متنفذين يقفون وراء سرقة المياه .

واتهم الحكومة والحكومات المتعاقبة بالتهاون في موضوع سرقة المياه واهدارها ، داعيا اياها الى تطبيق القانون ومنع الفوضى .

أخبار ذات صلة

newsletter