إخوان الأردن ما عادوا جزءًا من جماعة " حسن البنا "

محليات
نشر: 2016-02-13 22:10 آخر تحديث: 2016-08-02 05:30
إخوان الأردن ما عادوا جزءًا من جماعة " حسن البنا "
إخوان الأردن ما عادوا جزءًا من جماعة " حسن البنا  "

رؤيا – علاء الدين الطويل - من بين القرارات غير المعلنة، التي وافق عليها مجلس شورى جماعة الإخوان المسلمين في الأردن، خلال اجتماعه الأخير الخميس الماضي، إلغاء تبعيتهم للجماعة الأم في القاهرة التي أسسها حسن البنا.

وأقر مجلس شورى الإخوان، وبالإجماع، تعديلات طالت بنوداً أساسية في القانون الأساسي شملت اللائحة الانتخابية والنظام الداخلي، إضافة لإلغاء شرط دفع الاشتراكات للمشاركة في الانتخابات الداخلية للجماعة.

وقال قيادي في الجماعة حضر اجتماع الشورى، فضل عدم ذكر اسمه، إن من بين القرارات التي وافق عليها الشورى، تعديل اسم الجماعة، لتصبح تحت مسمى " جماعة الإخوان المسلمين في الأردن ". 

وأضاف القيادي أن جماعة الإخوان المسلمين في الأردن، كان مسماها عند الترخيص الأول أنها فرع من جماعة الإخوان المسلمين في القاهرة التي أساسها حسن البنا، وجرى تعديل الإسم ليصبح " جماعة الإخوان المسلمين في الأردن ".

وتبعية الجماعة في الأردن، لقي منذ نشأتها ردات فعل حادة، واتهامات متكررة لهم، بازدواجية الانتماء وغياب العامل الوطني على حساب الانتماء للجماعة الأم " التيار العام للإخوان المسلمين ومركزه القاهرة ".

وأوضح القيادي الإخواني أن الاسم السابق كان اسما شكلي، وكذلك العلاقة مع الإخوان في مصر كانت كذلك شكلية أيضاً.

وأضاف أن بالرغم من بعض الخلافات التي جرت خلال طلب تعديل الاسم، إلا أن القرار خرج بإجماع توافقي.

وهذا التعديل، ربما تكون الحكومة في حل منه، طالما أن هذه الجماعة التي يقودها " همام سعيد " لم تعد مرخصة، ووافقت على ترخيص الجمعية التي يقودها عبدالمجيد الذنيبات بدلاً عنها.

وفي عام 1945م، حصلت جماعة الإخوان المسلمين على ترخيص لها في الأردن، تحت مسمى " جمعية الاخوان في الاردن جزء من فرع جماعة الاخوان في القاهرة التي أسسها حسن البنا ".

وتضمن اجتماع الشورى الأخير، حزمة قرارات اتخذت بإجماع واسع، وتضمنت التعديلات المطروحة على النظام الأساسي واللوائح الداخلية للجماعة والمتعلقة بالنظام الداخلي واللائحة الإنتخابية.

كما تم توسيع دائرة المشاركة في الإنتخابات الداخلية القادمة في الجماعة بالإجماع من خلال إلغاء شرط دفع الإشتراك للمنتخب ليشارك كافّة أعضاء الجماعة في فرز قيادتها القادمة.

 

أخبار ذات صلة

newsletter