الموعد المثالي لحل مجلس النواب على طاولة نبض البلد

محليات
نشر: 2016-02-09 19:26 آخر تحديث: 2016-07-29 06:30
الموعد المثالي لحل مجلس النواب على طاولة نبض البلد
الموعد المثالي لحل مجلس النواب على طاولة نبض البلد

رؤيا – ناقشت حلقة برنامج نبض البلد الذي تبثه قناة رؤيا الفضائية الثلاثاء، الملفات المطروحة داخل مجلس النواب  ومستقبل المجلس، طارحاً السؤال عن الموعد المثالي عن حله.

واستضافت الحلقة كل من النائب خليل عطية والنائب مصطفى الشنيكات.

جلسات دون نتيجة

يعتبر النائب مصطفى شنيكات، أن دور الجلسات المستمرة دوراً رقابياً وهو من صلب عمل مجلس النواب، لكن الحكم عليها يتعلق بـ " ظروف أخرى " لم يسمها.

وقال إن الديمقراطية في المملكة لا تزال في بداياتها، مؤكداً أن مجلس النواب يمثل الشعب، لكنه أشار إلى قوى متنفذة تعمل على إضعاف هذا الصوت ومحاصرته.

واعترف كنائب أن إرادة مجلس النواب ضعيفة، مشدداً أن لا يمكن لأي تقدم أن يتحقق إلا بوجود مجلس نيابي قوي يملك كل صلاحياته المشرعة قانونياً.

بدوره قال النائب عطية، ان الدولة الأردنية لا تريد مجلس نواب قوي، وهناك من يتعمد إظهار المواقف السلبية للإعلام وينتهج دفن الإنجازات، حتى ينظر الشعب له بطريقة سيئة، وهذا الأمر يتفق معه النائب شنيكات، مؤكداً أن الإعلام يمارس هذا الدور بقوة.

وتساءل شنيكات" لماذا الحديث عن انهاء النواب الآن ولماذا لا يكمل المجلس مدته الدستورية، وبعض النواب ليس لديهم رغبة بحضور الجلسات لإحساسهم بأنهم " مروحين " وهو ما يفقد المجلس نصابه في غالبية جلساته.

وتطرق النائب عطية إلى التهرب الحكومي من الإجابات على أسئلة النواب المحددة، مؤكداً أن الاستجواب النيابي للحكومة تأثيره عال وهو حق دستوري لكل نائب حتى لمن يبحثون عن شعبوية.

وفي معرض حديثه، اشار إلى غياب أي جهد ملموس من قبل الحكومة في مكافحة المخدرات، سيما بعد الدراسة الأخيرة التي كشفت أن نحو 16% من طلبة الجامعة الأردنية، يتنال المسكرات أو المخدرات.

وأكد شنيكات أن الأرقام المعلنة في هذه الدراسة ربما تكون أعلى مما هو معلن وهو ما يتطلب وقفة حازمة وإعادة النظر في القوانين.

ماذا فعلت الحكومة في مؤتمر المانحين؟

ينكر النائب عطية على الحكومة أنها بذلت أي جهد خلال مؤتمر المانحين في لندن، مؤكداً أنه مجمل الدعم الذي تلقته المملكة كان بفضل جهود الملك عبدالله الثاني وليس الحكومة.

ونبه عطية من خطوة الحكومة بتشغيل ما يقارب 200 ألف سوري داخل المملكة، مؤكداً أن ذلك سيكون على حساب دخل المواطن الأردني وتأزيم بطالته.

وطالب النائب شنيكات في هذا السياق، الحكومة بأن عليها أن تراعي البعد الاجتماعي في الأردن قبل توفير فرص العمل، وأشار إلى تآكل الدخل للشعب الأردني وهذا ما يبعث على القلق.

عطية يعلق على " الرياطي "

اتهم النائب عطية المكتب التنفيذي لمجلس النواب بالمؤامرة، حول ما جرى في اللجنة الإدارية لمجلس النواب، والهجوم كذلك على النائب الرياطي تحت القبة من قبل عدد من زملائه.

وعلق النائب شنيكات على حقيقة ما جرى في اللجنة الإدارية مشيراً إلى أن الاستقالات السبعة لم تعرض على مجلس النواب وهذا مخالف لقانون النواب، رغم أن جميع أعضائها حظوا بإجماع النواب.

وتحدث النائبان خلال الحلقة في بعض القوانين التي يجري العمل على إصدارها من بينها قانون الانتخاب، وأكد النائب عطية أنه في لمساته الأخيرة، مشيرأ إلى أن القانون الجديد سيكون محكماً ولن يتطلب تعديلات كثيرة.

لكن الشنيكات اعتبر أنه وأد الحياة الديمقراطية ولا يساهم في بنية الحياة السياسية، متوقعأ رحيل مجلس النواب في أيلول المقبل. 

أخبار ذات صلة

newsletter