الإبراهيمي: سألتقي وفدي النظام والمعارضة في قاعة واحدة السبت

عربي دولي
نشر: 2014-01-25 03:49 آخر تحديث: 2016-07-08 03:20
الإبراهيمي: سألتقي وفدي النظام والمعارضة في قاعة واحدة السبت
الإبراهيمي: سألتقي وفدي النظام والمعارضة في قاعة واحدة السبت

رؤيا - وكالات - صرّح المبعوث الأممي الى سورية الأخضر الإبراهيمي، بعد اجتماعه مع وفدي الحكومة السورية والمعارضة في جنيف الجمعة 24 يناير/ كانون الثاني، أنه تم الاتفاق على أن يلتقي الجانبان في قاعة واحدة غدا السبت.

 وقال الإبراهيمي في مؤتمر صحفي أن "العملية برمتها مبنية على البيان الختامي لجنيف-1 والطرفان يتفهمان ويتقبّلان هذا الأمر، وهذا أساس مناقشاتنا، مضيفا "اننا ندرك ان عملية التفاوض ستكون صعبة ومعقدة، وهناك حالة من التعبير الايجابي الذي عبّر عنه الجانبان".

 وأكد أن وفد الحكومة السورية لن يغادر جنيف.

 وكان رئيس الوفد السوري وزير الخارجية السورية وليد المعلم قد أعلن في وقت سابق، أن الوفد الرسمي السوري سيغادر جنيف السبت إن لم تعقد مباحثات جدية مع المعارضة.

وأعلن ان "الجانبين السوريين سيحضران المفاوضات غدا ولا أحد سيغادر السبت او الاحد". وشدد على ان "احدا لا يريد استمرار الارهاب في سورية الا الارهابيين".

  وحول الوضع الإنساني في سورية، قال الإبراهيمي: "سأتحدث عن ادخال مساعدات انسانية الى هذا البلد المنكوب وهناك تقدم لكنه غير كاف". وذكر موفدنا أن المعلم أبلغ الإبراهيمي خلال اجتماعهما في إطار جنيف-2، أن المعارضة ليست جدية ولا توجد نية جادة للحوار.

 وحسب مصادر رسمية سورية، فإن اللقاء بين الوفد السوري الحكومي والأخضر الإبراهيمي انتهى وقد سادته أجواء إيجابية. فيما عقد السفير الأمريكي السابق في سورية روبرت فورد اجتماعا مع وفد المعارضة الذي يقوده هيثم المالح بعد مغادرة رئيس الائتلاف السوري المعارض أحمد الجربا. وعقد الإبراهيمي اجتماعا آخر مع وفد المعارضة السورية في الساعة الرابعة بتوقيت جنيف.

 ولا تزال المعارضة خلال هذه المرحلة من المفاوضات تصرّ على موضوع المرحلة الانتقالية ومستقبل الرئيس السوري بشار الأسد. بينما يتحدث وفد الحكومة على أهمية مكافحة الإرهاب كمنطلق وعنوان عريض للمفاوضات.

أخبار ذات صلة

newsletter