ضبط 4250 متسولا بعمان العام الماضي

محليات
نشر: 2016-01-05 22:58 آخر تحديث: 2016-08-05 10:00
ضبط 4250 متسولا بعمان العام الماضي
ضبط 4250 متسولا بعمان العام الماضي

رؤيا - الغد - بلغ عدد المتسولين، الذي ضبطتهم فرق مكافحة التسول في العاصمة خلال العام الماضي، 4250 متسولا ومتسولة، منهم 3892 أردنيا و358 من غير الأردنيين، وفق وزارة التنمية الاجتماعية.
وقالت إحصائيات الوزارة إن عدد البالغين من هؤلاء بلغ 2593 متسولاً ومتسولة، فيما بلغ عدد الأطفال المتسولين 1299 طفلا، مضيفة إنها قامت خلال العام الماضي بـ873 حملة لمكافحة التسول.
وأشارت إلى منحى "تصاعدي" في أعداد المتسولين خلال الأعوام الأربعة الماضية، فضلا عن توسع مشكلة التسول لتصل إلى كل محافظات المملكة تقريبا.
وكانت الوزارة ضبطت في أكثر من مرة قيام متسولات باستئجار أطفال حديثي الولادة، بمبلغ 20 دينارا يوميا، طمعا بالحصول على تعاطف أكبر وبالتالي مزيدا من الكسب.
وكانت دراسة اعدتها الوزارة كشفت عن "أن هناك نسبة متسولين، لهم أرصدة في البنوك ويمتلكون عقارات وسيارات، لكنهم يصرون على التسول ليس بهدف الحاجة بقدر ما هو سلوك اعتادوا عليه".
ويتم إيداع الأطفال المضبوطين كمتسولين في دار الفيحاء الخاصة لرعاية المتسولين لإعادة تأهيلهم ودمجهم بالمجتمع، في حين يتم تحويل حالات التسول المكررة للبالغين إلى القضاء، بموجب المادة 389 من قانون العقوبات.
وبحسب دراسات لخصائص المتسولين، أجرتها الوزارة على عينة سابقا، فإن 98.3 % من عينة بلغ حجمها 181 متسولا "هم أصحاء، و91.6 % قادرون على العمل، و67 % أميون".
وتدرس الوزارة تضمين قانون العقوبات إجراءات محددة للتعامل مع أموال المتسولين المضبوطين، وتعديل المادة 389 من قانون العقوبات المتعلقة بالتسول لجهة تغليظ عقوبة التسول في حال تكرار العملية، وأن تكون غرامة "من يقبض عليه يتسول أكثر من مرة رادعة ومتصاعدة".

أخبار ذات صلة

newsletter