مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

الأردن يأمل بنجاح الأمم المتحدة في جمع الأطراف السورية على طاولة جنيف

الأردن يأمل بنجاح الأمم المتحدة في جمع الأطراف السورية على طاولة جنيف

نشر :  
منذ 8 سنوات|
اخر تحديث :  
منذ 8 سنوات|

رؤيا – علاء الدين الطويل - أعربت الحكومة اليوم الأحد، عن أملها بأن تنجح جهود الأمم المتحدة بانعقاد المفاوضات بين الأطراف السورية بجنيف في 25 كانون الثاني المقبل.

وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد المومني " نأمل بالفعل أن ينجح هذا المسعى ويشكل بدء مرحلة جديدة لحل الأزمة الراهنة في سوريا".

وأعربت الأمم المتحدة السبت، عن أملها في انعقاد المفاوضات بين الاطراف السورية بجنيف في 25 كانون الثاني المقبل، إلحاقا بقرار مجلس الامن رقم 2254 الذي اتخذ بالإجماع في 18 كانون الاول الحالي.

ويعمل مبعوث الأمم المتحدة الخاص في سوريا ستافان دي ميستورا، من أجل اجتماع يضم الحكومة السورية مع أوسع نطاق ممكن من المعارضة السورية وغيرها للانخراط في حل سياسي للصراع السوري الممتد منذ عام 2011.

وقال دي ميستورا إنه " وتمشيا مع المعايير الواضحة الواردة في قرار مجلس الأمن 2254، يعتزم المبعوث الخاص استكمال مشاوراته في اوائل كانون الثاني، وذلك بهدف الشروع في المحادثات بين الاطراف السورية على الموعد المحدد".

ويعول مبعوث الأمم المتحدة على تعاون كامل من جميع الاطراف السورية المعنية في هذه العملية، مشددا على أهمية استمرار الدعم الحاسم من المجموعة الدولية لدعم سوريا.

وأكد المتحدث باسم الحكومة في معرض حديثه لرؤيا، أن الأردن ومنذ بداية الازمة السورية، نادى بضرورة الحل السياسي لهذه الأزمة، وجاء القرار الأممي الأخير في نهاية المطاف مؤيداً لهذا المسعى.