عمرو موسى لخلافة الإبراهيمي لتولي الملف السوري

عربي دولي
نشر: 2014-05-30 09:41 آخر تحديث: 2016-08-02 23:50
عمرو موسى لخلافة الإبراهيمي لتولي الملف السوري
عمرو موسى لخلافة الإبراهيمي لتولي الملف السوري
المصدر المصدر

 

رؤيا- وكالات – ذكرت مصادر دبلوماسية مصرية، يوم الجمعة، عن مداولات جرت بين دبلوماسيين أجانب، حول ترشيح الأمين العام السابق للجامعة العربية عمرو موسى لخلافة الأخضر الإبراهيمي في تولي الملف السوري، حسبما ذكرت صحيفة عكاظ. 
وقالت المصادر المصرية إن اسم موسى طرح من جانب دبلوماسيين أجانب لم تحدد هويتهم، ورأت أنه الأنسب والأكثر خبرة وكفاءة لتولي هذه المهمة، بالنظر إلى علاقاته الدولية الواسعة.

لكن موسى، الذي يشارك في الفريق الذي يعمل مع المشير عبدالفتاح السيسي، ليس معروفاً ما إذا كان سيقبل بهذه المهمة، خصوصاً في ظل ما يتردد عن توليه منصباً مهماً في إدارة الرئيس الجديد، ترجح الأوساط أن يكون مستشاراً للأمن القومي والشؤون الخارجية.

وكان الإبراهيمي قدم  في 13 الشهر الجاري استقالته من منصبه، كمبعوث دولي وعربي لسوريا، مشيرا إلى أن الوضع في سوريا صعب جدا ولكنه غير ميؤوس منه، معتبرا أنه لا يوجد سبب للاستسلام.

وشغل الابراهيمي مهمة الوسيط في محادثات جنيف بين الحكومة السورية والمعارضة من اجل إنهاء الأزمة، التي لم تتوصل الى نتائج ايجابية، كما أجرى منذ تعيينه مبعوثا امميا الى سوريا عام 2012, عدة جولات ولقاءات مع أطراف النزاع، كما قدم عدة تقارير حول الأوضاع في سوريا، لكنه لم يقدم برنامج واضح لحل الأزمة، مكتفيا بإعلان سعيه لحل سياسي للأزمة.

كما اشار مرارا الى ان الأزمة السورية خطيرة وأن مهمته شبه مستحيلة، داعيا المجتمع الدولي إلى تقديم الدعم له، في حين توسط جولتي التفاوض المباشرة بين الحكومة والمعارضة السورية ضمن إطار "جنيف2"، والتي لم تثمر عن أي نتائج ملموسة.

أخبار ذات صلة