سند: مقتل 3 اعلاميين عرب الشهر الماضي

محليات
نشر: 2015-12-19 14:20 آخر تحديث: 2016-07-29 12:30
سند: مقتل 3 اعلاميين عرب الشهر الماضي
سند: مقتل 3 اعلاميين عرب الشهر الماضي

رؤيا - بترا - قال التقرير الشهري لشبكة المدافعين عن حرية الإعلام في العالم العربي "سند" إن ثلاثة إعلاميين فقدوا حياتهم خلال تشرين الثاني الماضي بسبب عملهم في سوريا والعراق، فيما اختطف ثلاثة آخرون في اليمن.

وبين التقرير أنه بمقتل ثلاثة صحفيين خلال الشهر الماضي يرتفع عدد الإعلاميين الذين فقدوا حياتهم منذ بداية العام الحالي إلى 51 صحفياً وإعلامياً، ويتزايد العدد الكلي منذ عام 2012 وحتى إصدار هذا التقرير ليصل إلى 233 صحفياً، حسب إحصائيات شبكة "سند".

ووثق التقرير اختطاف 3 صحفيين واختفائهم قسرياً في اليمن، اثنان منهم تم اختطافهم من قبل جماعة الحوثي، وصحفي آخر تم اختطافه من قبل جماعة مسلحة لم تعرف هويتها.

وأشار إلى أنه بالرغم من الانخفاض في معدل الانتهاكات التي تمكن الباحثون في شبكة المدافعين عن حرية الإعلام في العالم العربي "سند" من رصدها وتوثيقها خلال تشرين الثاني 2015، إلا أنها بقيت مرتفعة مقارنة بالأشهر الأولى من العام.

وتستمر شبكة "سند" والتي يتولى إدارتها مركز حماية وحرية الصحفيين، في إصدار تقريرها الشهري المعتاد، الذي يرصد ويوثق الانتهاكات والاعتداءات التي يتعرض لها الإعلاميون بسبب عملهم ونشاطهم الإعلامي.

وسجل التقرير 405 انتهاكات وقعت على إعلاميين ومؤسسات إعلامية خلال الشهر الماضي مقابل 739 انتهاكاً سجلها التقرير خلال الشهر الذي سبقه.

وأظهرت نتائج التقرير تعرض 121 صحفياً وصحفية ومصوراً للانتهاكات والاعتداءات، وبلغ عدد المؤسسات الإعلامية التي تعرضت مكاتبها ومقارها لاقتحامات أو اعتداءات 30 مؤسسة إعلامية في ارتفاع ملحوظ عن شهور السنة السابقة.

وتمكن الراصدون في وحدة رصد وتوثيق الانتهاكات الواقعة على الإعلاميين "عين" والتابعة لشبكة "سند" من رصد وتوثيق 405 انتهاكات وقعت في 108 حالات خلال الشهر الماضي.

أخبار ذات صلة

newsletter