القوات المسلحة تمنع طاقم رؤيا من التصوير في " برقش "

محليات
نشر: 2014-05-29 15:34 آخر تحديث: 2016-07-09 07:50
القوات المسلحة تمنع طاقم رؤيا من التصوير في " برقش "
القوات المسلحة تمنع طاقم رؤيا من التصوير في " برقش "
المصدر المصدر

رؤيا - منعت فرق القوات المسلحة طاقم رؤيا من تصوير المنطقة المخصصة من غابات برقش بمحافظة عجلون لإقامة الكلية العسكرية التابعة لكلية "ساند هيرست" على اراضي الغابة .

 

من جانبه هدد اتحاد الجمعيات البيئية باتخاذ أقصى الإجراءات القانونية؛ لوقف ما وصفه بـ"الجريمة والمجزرة" المترتبة على اقتلاع أشجار معمرة في غابات برقش.

 

وحملت رئيس الاتحاد المحامية إسراء الترك كافة الجهات المعنية بحماية البيئة مسؤوليتها القانونية والإنسانية تجاه "جريمة برقش"، على حدّ تعبيرها .

 

وأكدت الترك أن وفدا من اتحاد الجمعيات البيئة زار صباح اليوم غابات برقش، وتحقق من اقتلاع أشجار معمرة فيها، لافتة إلى إزالة مساحة واسعة من الأشجار ضمن حدود الأراضي المملوكة لخزينة الدولة، والبالغة 981 دونما.

 

ووجهت الترك كتابا إلى رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور، وبصفته وزيرا للدفاع، تحت عنوان "مجزرة غابات برقش" أشارت فيه إلى تأكدهم ميدانيا من أن جبلا كاملا قد قلعت أشجاره عن بكرة أبيه حيث طالبت بلقائه للاطلاع على موقف الحكومة.

 

وكانت جهات رسمية قررت إقامة كلية "سانت هرست" العسكرية ضمن أراضي غابات برقش في محافظة عجلون خلال العام 2011، لكن ذلك لم يحدث في حينه بعد حراك شعبي وبيئي رفض تنفيذ هذا المشروع على حساب أراضي الغابات.

أخبار ذات صلة