عريقات يحمل الحكومة الإسرائيلية مسؤولية تعثر عملية السلام

عربي دولي
نشر: 2014-05-29 11:39 آخر تحديث: 2016-06-26 15:22
عريقات يحمل الحكومة الإسرائيلية مسؤولية تعثر عملية السلام
عريقات يحمل الحكومة الإسرائيلية مسؤولية  تعثر عملية السلام
المصدر المصدر

رؤيا- وكالات- حمّل صائب عريقات، مسؤول ملف المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية، الحكومة الإسرائيلية مسؤولية "تعثر مفاوضات السلام". 

وفي بيان صادر عن مكتبه، قال عريقات خلال لقائه عدداً من المسؤولين الدوليين بمكتبه برام الله، وسط الضفة الغربية، إن "الحكومة الإسرائيلية تتحمل المسؤولية الكاملة عن ما آلت إليه عملية السلام والجهود الأمريكية، نتيجة استمرار سياسات المستوطنات، والإملاءات، والاقتحامات، والاغتيالات، والاعتقالات، والحصار، والإغلاق".

وأضاف عريقات، أن "الرئيس محمود عباس بذل كل جهد ممكن لإنجاح جهود الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، ووزير خارجيته جون كيري، إلا أن الحكومة الإسرائيلية وخلال فترة التسعة أشهر طرحت عطاءات لبناء أكثر من عشرة ألاف وحدة استيطانية، وقتلت 66 فلسطينياً بدم بارد، وهدمت 219 منزلاً فلسطينياً".

وتابع" شهدت فترة المفاوضات تصعيداً في الإرهاب من قبل المجموعات الاستيطانية بنسبة 41%، وتصاعداً للاعتداءات على المسجد الأقصى المبارك، وتشديداً للحصار على قطاع غزة، وبعد ذلك تتذرع الحكومة الإسرائيلية بالمصالحة الفلسطينية لوقف المفاوضات وذلك للاستمرار بالإملاءات والمستوطنات وتدمير مبدأ الدولتين على حدود 1967".

وانتهت المهلة المقررة للمفاوضات الفلسطينية - الإسرائيلية أواخر الشهر الماضي، بعد جهود أمريكية بين الطرفين استمرت 9 أشهر، من دون تحقيق أية نتائج.

أخبار ذات صلة