احالة عصابة المعمورة الى محكمة امن الدولة .. تفاصيل

محليات
نشر: 2015-12-14 22:30 آخر تحديث: 2016-07-29 04:40
احالة عصابة المعمورة الى محكمة امن الدولة .. تفاصيل
احالة عصابة المعمورة الى محكمة امن الدولة .. تفاصيل

رؤيا - ليندا المعايعة - باشرت محكمة امن الدولة اليوم الاثنين محاكمة اعضاء عصابة "المعمورة "غور الصافي  التي تخصصت  بتهريب الشاحنات المحملة بالبضائع من جمرك العقبة دون اخضاعها لرسوم جمركية وتسليمها خارح حدود منطقة العقبة الاقتصادية لقاء مبالغ مالية واستهداف ايضا سيارات الشحن وسرقة البضائع المحملة فيها تحت تهديد السلاح للشاحنات المارة من منطقتهم ، وخطف احد مرتبات دائرة الجمارك الذي تمكن من تخليص نفسه منهم .


ومثل امام المحكمة 4 متهمين افرج عنهم بكفالة بينهم مصري فيما يحاكم 4 اخرين غيابيا لفرارهم من وجه العدالة .

ونفى المتهمون الاربعة تهمة تشكيل عصابة بقصد سلب المارة والتعدي على الاشخاص والاموال خلافا لاحكام المادة3ط وبدلالة المادة 7ج من قانون منع الارهاب رقم 55 لسنة 2006 وتعديلاته بالنسبة للمتهمين جميعا .

وحسب لائحة الاتهام التي حصلت رؤيا على نسخة عنها المتهم من الثالث ولغاية الثامن تربطهم علاقة القرابة وهم سكان منطقة المعمورة ونظرا لتلك العلاقة ولطبيعة سكنهم الواقعة على طريق مرور سيارات الشحن المحملة بالبضائع فقد اتفقوا على ارتكاب اعمال اللصوصية على تلك المركبات وذلك من خلال استخدامهم الاسلحة الاتوماتيكية التي بحوزتهم وتحت تهديد السلاح يرغمون سائقي سيارات الشحن على الوقوف وسلب جميع البضائع.

واشارت اللائحة ان المتهمين يشكلون عصابة لتهريب الشاحنات المحملة بالبضائع من جمرك العقبة دون اخضاعها للرسوم الجمركية وتسليمها خارج حدود منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة لقاء مبالغ مالية تدفع لهم وعلى اثر الاتفاق ما بين المتهم الاول وباقي المتهمين فقد تمكن الاخرين من تهريب بضاعته المهربة من المتهمين فقد توجه بمركبة الشحن العائدة له الى مدينة عمان سالكا طريق العقبة عمان الخلفي ولدى وصوله محطة دوريات السلماني الخارجية وعند التأشير له للوقوف قام بمتابعة المسير محاولا الفرار بالبضاعه المهربة متجها الى منطقة المعمورة وباقترابه من قسم دوريات وادي عربة الخارجية جرى عمل نقطة غلق له .

حيث حاول ارتكاب الفرار مرة اخرى باتجاه الطفيلة الا انه وبالنتيجة تم ايقافه واصطحابه والشاحنة المهربة الى قسم دوريات وادي عربة الخارجية وبعد الاتصال مع دائرة الجمارك االعامة فقد حضرت مركبتين لدائرة الجمارك ويرافقهما اثنين من افراد المرتب .

وفي اثناء تواجدهم داخل قسم الدوريات الخارجية وادي عربة المعمورة بدا المتهيمن وبرفقتهم اشخاص اخرين بالتجمع امام المركز بناء على اتصالات هاتفية قام بها المتهم الاول مع المتهمين ولوجود سوابق اعتداءات من قبل المتهمين من ابناء العشيرة على رجال الجمارك العامة فقد طلب الاخرين التعزيزات لحماية دوريات الجمارك العامة حيث رافقتهم دوريات المركز وبعد خروجهم من المركز بالشاحنة المهربة يقودها احد افراد الجمارك  وبعد مسيرهم لمسافة قصيرة قام المتهمين وبرفقتهم اشخاص اخرين والذي يبلغ عددهم ما بين 50-60 شخص باعتراض طريقهم مباشرة بواسطة المركبات التي يستقلونها ومن خلال اطلاق الاعيرة النارية باتجاههم من الاسلحة الاتوماتيكية بحوزتهم والرشق بالحجارة على المركبات التي يستقلونها.

واصلت فقد تمكن رجال دائرة الجمارك ودوريات المركز من تخليص مركباتهم من الكمين والعودة الى قسم دوريات وادي عربة وبرفقتهم المتهم الاول في حين تمكن المتهمين من انزال احد افراد الجمارك من الشاحنة التي كان يقودها وخطفه تحت تهديد السلاح الى داخل قرية المعمورة وذلك تحت انظار العديد من شهود النيابة ولدى محاولة رجال الجمارك انقاذ زميلهم من خلال الاستعانة باحدى دوريات الجيش العربي فقد قام المشتكى عليهم باطلاق الاعيرة النارية باتجاههم مباشرة وبشكل كثيف مما استدعى الى طلب قوات الدرك وبعدها بفترة فقد تمكن العريف المخطوف من تخليص نفسه من المتهيمن وبعد حضور قوات الدرك تم البحث عن الشاحنة المسروقة حيث عثر عليها داخل قرية المعمورة مكان سكن المتهيمن فارغه من حمولتها .

وفي احد ايام نيسان -ابريل الماضي القي القبض على المتهم الثاني والذي يعمل في مزرعة المتهم الثالث وبرفقة ابناء عمومته المتهمين وذلك اثر قيامه بعرض كمية كبيرة من بطاريات الاجهزة الخلوية المسروقة في منطقة غور الصافي  على محلات الخلويات وضبط بحوزته كيس اسود بداخله 50 بطارية خلوية نوع سامسونج والتي تمكن من الحصول عليها من المتهمين بعد نقلهم للبضاعه المهربة بتاريخ واقعة الاعتداء الى مزرعة المتهم الثالث وبالتحقيق معه اعترف بالوقائع

وتواصل المحكمة اجراءات المحكمة الاثنين المقبل لتمكين الينابة العامة من احضار شهودها في القضية

 

أخبار ذات صلة

newsletter