الوضع المروري في عمان يتطلب توفير منظومة نقل متكاملة

محليات
نشر: 2014-05-28 05:19 آخر تحديث: 2016-06-26 15:22
الوضع المروري في عمان يتطلب توفير منظومة نقل متكاملة
الوضع المروري في عمان يتطلب توفير منظومة نقل متكاملة
المصدر المصدر

رؤيا - بترا - أكد خبراء ومختصون أن منظومة النقل العام المتكاملة في أي مدينة، هي الاساس لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية، والعصب الرئيسي لتطورها.

وقالوا في ورشة عمل بعنوان «استراتيجية النقل في عمان / الباص السريع» عقدتها امس في مركز الحسين الثقافي نقابة المهندسين / لجنة الطرق والمرور، بالتعاون مع أمانة عمان: ان التوسع العشوائي وزيادة اعداد المركبات ومستخدميها وانخفاض مستوى النقل العام ونقص عوائده إضافة لقلة جاذبية مراكز المدن ونقل الانشطة لخارجها، تشكل الحلقة السيئة التي تقف عائقاً في تطور المدن ولاسيما النقل العام.

وأكدوا أن الوضع المروري الذي تعيشه مدينة عمان يتطلب سرعةً توفير منظومة نقل عام متكاملة تخدمها في المستقبل، كونها تمتاز بكلفة مالية أقل على المجتمع وتسهم في توفير الفراغات الحضارية وتحد من الملوثات البيئية فضلا عن التوفير في استهلاك الطاقة وأكثر اماناً على المدينة ويخدم مواطنيها بما يوفر عليهم الوقت والجهد.

وقال أمين عمان الكبرى عقل بلتاجي :» ان أي مدينة يصل عدد سكانها لمليون مواطن، يجب عليها التفكير جدياً والاسراع في تنفيذ منظومة نقل متكاملة تخدم المدينة ومواطنيها «.

وأضاف ان الأمانة تدرك جيداً أهمية النقل العام لتحقيقه التنمية الاقتصادية والاجتماعية، حيث يتم العمل على تطوير وتحسين خدمات هذا القطاع من خلال التخطيط الفعال وطريقة الإدارة المثلى تأخذ بعين الإعتبار تقديم خدمات ذات جودة عالية للمواطنين والمستخدمين.

وقدم بلتاجي الشكر للمشاركين في الورشة والقائمين عليها التي تبحث واحدة من أهم القضايا التي تهم المدينة ومواطنيها، متمنياً أن يتم الخروج بتوصيات توجه للمواطنين وتسهم في توفير الانسيابية لهم في حياتهم اليومية.

وبين رئيس شعبة الهندسة المدنية في نقابة المهندسين المهندس خالد ابو رمان نيابة عن نقيب المهندسين / رئيس اتحاد المهندسين العرب المهندس عبدالله عبيدات اهمية النقل العام في مدينة عمان يساهم على تحفيز المواطنين على إستخدام وسائل النقل العامة وجعلها أكثر أمانا وراحة وأقل كلفة توفيرا للوقت والجهد والمال ، وتخفيفا للإزدحامات والإختناقات المرورية، وحفاظا على البيئة، مستعرضا جهود النقابة وتعاونها مع الجهات المعنية للوقوف على القضايا والمشاكل التي تواجه المدينة ومواطنيها.

واشاد رئيس لجنة الطرق والمرور في النقابة المهندس ماجد مسلم بجهود أمانة عمان ودورها لتطوير منظومة النقل العام والمشاريع المستقبلية في المجال، لافتا إلى أهمية هذه الورشة التي تبحث موضوع في المدينة في أمس الحاجة اليه.

وتضمنت الجلسة الأولى من الورشة عرضاً لأهم أنظمة النقل العام التردد السريع (BRT) والدراسات المتخصصة والواقع والطموح لمدينة عمان ، قدمه مستشار تخطيط النقل في امارة دبي الدكتور احمد الاخرس.

وتناول الدكتور بشار العمري من جامعة العلوم والتكنولوجيا الاردنية التجارب الاقليمية لعدد من المدن في النقل العام والمشاريع المستقبلية فيها بالمجال منها مدينتي الرياض ومكة المكرمة، والتطرق خلال ورقته الى مقارنات بين أنظمة النقل المتبعة وكلفها المالية وسنوات التنفيذ.

كما تضمنت الجلسة ورقة عمل للمدير التنفيذي للنقل والمرور بأمانة عمان الدكتور ايمن الصمادي، تناول خلالها استراتيجية النقل العام في عمان خاصة مشروع الباص السريع ومراحل تنفيذه ومساراته والمشاكل التي قد تعترضه والحلول الموضوعة لها، مشيرا الى أن خطة أمانة عمان في النقل العام تهدف الى تمكين عمان لتصبح نموذجاً اقليمياً في تطبيق أنظمة النقل العام.

أما الجلسة الثانية والنقاشية للورشة التي ترأسها مدير مدينة عمان المهندس فوزي مسعد، فأكد المشاركون فيها أهمية منظومة النقل العام لأي مدينة بتسليط الضوء على الواقع والطموح للنقل العام في مدينة عمان، والتشديد على أهمية الدعم الحكومي لقطاع النقل العام فضلا عن أهمية وجود شبكة مواصلات منظمة تكون مغذية لمشاريع النقل العام التي سيتم تنفيذها حاليا ومستقبلاً.

 

 

 

أخبار ذات صلة