مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

استشهاد فلسطيني في مواجهات ببلدة قطنة شمال القدس

استشهاد فلسطيني في مواجهات ببلدة قطنة شمال القدس

نشر :  
منذ 8 سنوات|
اخر تحديث :  
منذ 8 سنوات|

رؤيا - صفا - استشهد الشاب يحيى يسري طه (21 عامًا) صباح الخميس برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال مواجهات عنيفة اندلعت في بلدة قطنة شمال غرب القدس المحتلة.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان لها إن الشاب طه استشهد بعد إصابته بعيار ناري في الرأس خلال مواجهات مع الاحتلال صباح اليوم، حيث وصل مجمع فلسطيني الطبي مستشهدًا.

وأشارت إلى أنه باستشهاد طه ترتفع حصيلة الشهداء منذ مطلع الشهر الماضي إلى 100، بينهم 18 في قطاع غزة، وشهيد من النقب، مضيفة أن من بين الشهداء 22 طفلًا وطفلة، و4 سيدات.

من جهتها، أفادت منال حمادة من سكان بلدة قطنة لوكالة "صفا" بأن قوات كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت فجر اليوم البلدة وحاصرتها من جميع الجهات، وأغلقت كافة مداخلها، ونشرت عناصرها في جميع أزقة البلدة.

وأوضحت أن قوات الاحتلال اقتحمت العديد من منازل المواطنين في البلدة وفتشتها بشكل همجي، وكسرت محتوياتها، واعتقلت عددًا من الشبان، ونقلتهم إلى جهة مجهولة.

وأضافت أن تلك القوات اعتدت بالضرب المبرح على العديد من المواطنين خلال الاقتحام، واحتجزت بعض الأهالي في إحدى الغرف، كما استخدمت ثلاثة شبان كدروع بشرية.

 وذكرت أن مواجهات عنيفة اندلعت بين الشبان وقوات الاحتلال أطلقت خلالها الرصاص الحي والمطاطي، ووابلًا كثيفًا من القنابل الصوتية والغاز المسيل للدموع، ما أسفر عن استشهاد الشاب يحيى طه وإصابة خمسة آخرين بينهم إصابة خطيرة.

وأشارت حمادة إلى أن قوات الاحتلال انسحبت صباح اليوم إلى مداخل البلدة.

يذكر أن أربعة شبان استشهدوا من أبناء بلدة قطنة خلال انتفاضة القدس، بتهمة تنفيذ عمليات طعن ضد جنود الاحتلال والمستوطنين.