"الخدمات العامة" النيابية تبحث تداعيات "أليكسا"

الأردن
نشر: 2014-01-23 02:35 آخر تحديث: 2016-07-27 07:30

 رؤيا - عقدت لجنة الخدمات العامة والنقل النيابية اجتماعا ضمن سلسلة الاجتماعات التي تجريها للوقوف على موضوع العاصفة الثلجية وتداعياتها وكيفية تعامل المؤسسات والأجهزة المعنية معها بحضور وزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال الدكتور محمد المومني ومدير عام مؤسسة الاذاعة والتلفزيون رمضان الرواشدة ومحافظ العاصمة ونائب مدير عام الدفاع المدني ومدير ادارة السير .

وقال رئيس اللجنة النائب المهندس عامر البشير ان شعار اللجنة (لا لجلد الذات لا لاكباش الفداء لا لتبادل الاتهامات)، مبينا ان هدفنا تسليط الضوء على هذه الأزمات ولأخذ العبر والدروس.

وجهت اللجنة جملة من التساؤلات والاستفسارات حول الاستراتيجيات والخطط المستقبلية للحضور كل حسب موقعه مثمنين في الوقت ذاته الجهود التي بذلتها وتبذلها المؤسسات والاجهزة الحكومية لمواجه الأزمات الناجمة عن الظروف الجوية الصعبة .

واكد المومني الدور الذي يضطلع به الاعلام الرسمي المتمثل بتوعية وارشاد المواطنين في الظروف الصعبة اضافة الى التواصل والتنسيق المستمر مع الجهات ذات العلاقة بما فيها الاعلام غير الرسمي، مشيرا الى ان الاعلام الرسمي هو ناقل للمعلومة وليس صانعا لها.

بدوره قال الرواشدة ان لدى المؤسسة خطة طوارئ للتعامل مع هذه الظروف رغم الامكانيات المحدودة، مضيفا ان المؤسسة عملت على مدار الساعة وكانت على تماس مباشر مع الحدث واوصلت رسائل اعلامية تهدف للتكافل والتعاضد كما غطت المبادرات التي قام بها المواطنون.

وقدم نائب مدير عام الدفاع المدني اللواء ناصر ابو بقر عرضا شاملا حول خطة الجهاز والمهام والجهود التي يقوم بها مثمنا التوجيهات الملكية السامية التي عززت الروح المعنوية لمنتسبي الجهاز.

ولفت مدير ادارة السير العقيد زياد باكير للمعيقات والصعوبات التي حالت دون قيام البعض بواجبه على اكمل وجه مثل عدم انضباط المواطنين بإرشادات وتعليمات ادارة السير ما ادى الى تعطيل المركبات وخلق ازمة مرور واغلاق الطرق.

وحول دور الحكام الاداريين، بين محافظ العاصمة انه لدى المحافظة خطة طوارئ شاملة تعمل على تحديث معلوماتها وترصد المناطق الاكثر تأثرا بالحالة الجوية وتشخيصها لاخذ الاحتياطات والتدابير اللازمة للتعامل معها.

أخبار ذات صلة

newsletter