مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

75 الف طالب وطالبة يتوجهون غدا لاداء امتحان الكفاءة الجامعية

75 الف طالب وطالبة يتوجهون غدا لاداء امتحان الكفاءة الجامعية

نشر :  
منذ 8 سنوات|
اخر تحديث :  
منذ 8 سنوات|

رؤيا - بترا - يتوجه نحو75 الف طالب وطالبة اعتبارا من يوم غد الاحد لاداء امتحان الكفاءة الجامعية المحوسب للعام الجامعي 2015 -2016 بحسب رئيس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي الدكتور بشير الزعبي.

وقال الزعبي في تصريحات لوكالة الانباء الاردنية اليوم السبت ان عدد التخصصات التي ستخضع للامتحان 162 تخصصاً وسيقدم الطالب الامتحان من جامعته مباشرة مشيرا الى ان الامتحان الزامي لجميع الطلبة المتوقع تخرجهم نظراً لصدور قرار من مجلس التعليم العالي يقضي إلزامية امتحان الكفاءة الجامعية لجميع الطلبة المتوقع تخرجهم باعتباره شرطا للتخرج.

واوضح ان الامتحان سيطبق لمرة واحدة بحيث يشمل المستويات العام والمتوسط والدقيق بامتحان واحد وتم توزيع الأسئلة حسب الوزن النسبي لكل مستوى من المستويات .

وقال الزعبي ان الهيئة تهتم بضمان جودة المؤسسات التعليمية والبرامج الاكاديمية المطروحة فيها إيمانا منها بأهمية تأكيد جودة التعليم العالي موضحا ان الهيئة اعدت دراسات تحليلية للمؤسسات والبرامج المطروحة وخططها الدراسية وتمت صياغة الكفايات والمهارات المرتبطة بها والتي يتوقع من الطالب الخريج امتلاكها لمواكبة متطلبات سوق العمل.

واضاف ان الامتحان يهدف الى تقييم البرامج الأكاديمية لمعرفة إذا كانت تحقق الغرض منها في دعم تعلم الطلبة وتطوير مهاراتهم ويركز التقويم الأكاديمي على البرامج ومخرجاتها.

ويعطي التقويم معلومات عن ما إذا كان المناهج الدراسية ككل تحقق أهدافها من خلال تزويد الطلبة بالمعرفة، والمهارات والقيم اللازمة لكل خريج لأداء مهمته في الحياة بنجاح بما يتفق مع رسالة الجامعة وأهدافها التعليمية.

كما يهدف الامتحان إلى قياس مخرجات البرامج الاكاديمية التعليمية من حيث إتقان الطلبة للمهارات والكفايات اللازمة التي من المفترض أن يكتسبها الطالب في أثناء فترة دراسته وخلق روح التنافس بين البرامج والتخصصات لتحقيق الجودة في مدخلاتها وعملياتها وبالتالي مخرجاتها ما ينعكس إيجابياً على مستوى أداء مؤسسات التعليم العالي الأردنية.

وبين الزعبي انه يمكن للجامعات الاستفادة من نتائج امتحان الكفاءة والوقوف على مدى التطوير والتحسين في مخرجات الجامعة من خلال مقارنة نتائج أداء الجامعة في امتحان الكفاءة الجامعية لعدة سنوات وتوفير مؤشرات كمية ونوعية مستمرة ودقيقة عن أداء القائمين على التخصصات والبرامج التي تقدمها مؤسسات التعليم العالي.

وقال الدكتور الزعبي ان الامتحان يحتوي بصورته الجديدة على مجموعة من الأسئلة تقيس الكفايات حسب المستوى العام والمتوسط والدقيق المتوقع من الطلبة الخريجين اكتسابها وإتقانها بعد تخرجهم.

واضاف ان الهيئة ستأخذ بعين الاعتبار نتائج هذه الامتحانات عند تقدم الجامعات بطلبات لرفع الطاقات الاستيعابية لهذه التخصصات وايضا عند تقدمها للحصول على شهادات ضمان الجودة لهذه البرامج.

واشاد الزعبي بجهود الجامعات العامة والخاصة لانجاح هذا الامتحان داعيا اياها لحث الطلبة على التقديم للامتحان بكل جدية حتى تعطي نتائجه تغذية راجعة للجامعات وهيئة الاعتماد عن البرامج التي تطرحها تلك الجامعات مما ينعكس ايجابا في عملية التقييم بشكل عام.