مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

الجاهة العشائرية: لا تنازل عن حق المعلم أمام من يعتدي عليه

الجاهة العشائرية: لا تنازل عن حق المعلم أمام من يعتدي عليه

نشر :  
منذ 8 سنوات|
اخر تحديث :  
منذ 8 سنوات|

رؤيا - علي الاعرج - في موقف لم تشهده من قبل ظاهرة الإعتداء على المعلمين والتي غالبا ما تنتهي فصول أحداثها بفنجان قهوة وكفى الله المؤمنين شر القتال !


اجتمع اليوم جمع غفير من رجالات الزرقاء وضيوفها في جمعية مؤاب وضم الحضور جاهتين الأولى تمثل مدير مدرسة ثانوية في الزرقاء تم الإعتداء عليه من قبل طالب قبل عدة أيام وتحدث عنها الشيخ محمد الحباشنة والشيخ زكريا المعايطة والجاهة الأخرى تمثل الطالب المعتدي على معلمه ومثلها الشيخ يوسف الساحوري ، واتفق المجتمعون على نبذ ما حدث بحق الأستاذ والمربي من اساءة وأكدوا جميعا على رفضهم المطلق لهذه الظاهرة المسمومة والدخيلة على مجتمعنا الأصيل والطيب مؤكدين حرصهم على حفظ هيبة وكرامة المعلم في هذا الوطن .


وبعد حديث كلا الطرفين انتهى اللقاء الحاشد بالإتفاق على النقاط التالية :


1.   رفض الصلح في الوقت الحالي وإعطاء عطوة إعتراف مدتها شهر واحد
2.   التنسيب بفصل الطالب من المدارس الحكومية


وقد اشار المتحدثين ومنهم سعادة النائب وصفي الزيود والشيخ وفيق النداف الى وقوفهم التام مع حق المعلم ، ومع وقوفهم الى جانب هذا القرار الشجاع الذي لا يزيد مكانة المعلم الا هيبة ووقارا في ظل الحالات الغريبة التي باتت تشهدها مدارس الزرقاء ، ويجدر بالذكر الى أن هذا الموقف الذي خلصت اليه هذه الجلسة ستكون رسالة قوية ومدوية لكل من تسول نفسه المساس بكرامة المعلم في قادم الأيام ، وهي رسالة أيضا مفادها أن هذه الظاهرة النتنة لم يعد لها أي غطاء يأويها ويحمي عفنها والمجتمع الأردني بأسره عشائر ومؤسسات دولة لن تصمت بعد اليوم على هذا الأمر .


حضر اللقاء جمع كبير من أبناء الزرقاء من شيوخ عشائر وشخصيات عامة وإعلاميين وبحضور وفد يمثل مديرية تربية الزرقاء الأولى برئاسة نائب مدير التربية ونقابة المعلمين كانت حاضرة ومثلها رئيس الفرع وعدد من أعضاء الهيئة المركزية في محافظة الزرقاء  .