وزير التخطيط والتعاون الدولي يلتقى المدير التنفيذي للجنة الدولية للإغاثة

اقتصاد
نشر: 2015-11-11 10:40 آخر تحديث: 2018-11-18 21:33
وزير التخطيط والتعاون الدولي يلتقى المدير التنفيذي للجنة الدولية للإغاثة
وزير التخطيط والتعاون الدولي يلتقى المدير التنفيذي للجنة الدولية للإغاثة

 

رؤيا - التقى وزير التخطيط والتعاون الدولي المهندس عماد نجيب الفاخوري السيد ديفيد ميلباند المدير التنفيذي للجنة الدولية للإغاثة، حيث استعرض الفاخوري التحديات التي تواجه المملكة في ظل الظروف الإقليمية الراهنة، والآثار المترتبة على استضافة أعداد كبيرة من اللاجئين السوريين ، مثمناً الدور الإنساني الذي تقوم به اللجنة الدولية للإغاثة في المجتمعات المتضررة من الأزمة السورية.

من جانبة قدم السيد ميلباند ايجازاً عن عمل اللجنة في العالم بشكل عام وفي الأردن بشكل خاص، والتطلعات المستقبلة لعمل المنظمة في الأردن، علماً أن المنظمة نفذت مشروعين خلال العامين السابقين بقيمة (9) مليون دولار في قطاع الخدمات الصحية.

كما ناقش الفاخوري مع السيد ميلباند مخرجات منتدى تعزيز المنعة للاستجابة للأزمة السورية، والذي استضافة المملكة يوم أمس  بهدف جمع صناع القرار من الحكومات والمنظمات الإنسانية والتنموية والتمويلية الدولية والمنظمات غير الحكومية والقطاع الخاص وذلك للخروج بأجندة إقليمية مشتركة لتعزيز منعة دول المنطقة المتأثرة بالأزمة السورية، حيث أتاح المنتدى فرصة للحكومات في المنطقة لتحديد أولوياتها وتقديم رؤية طويلة الأجل لحشد القدرات والمعرفة وتحديد الفجوات المالية على المستوى الوطني لكل بلد وكذلك تحديد المعيقات التي تحول دون تحقيق استراتيجيات وخطط الاستجابة للأزمة السورية، والعمل على إيجاد حلول دائمة وفعالة من حيث التمويل وهيكلية المساعدات.

كما شرح المهندس الفاخوري آلية إعداد خطة الاستجابة والتي ستغطي الثلاث سنوات القادمة (2016 -2018)، الأمر الذي سيوفر رؤية أطول أمداً وتسهل عملية المراجعة والتحديث المستمر، حيث أوجز للحضور خارطة الطريق والخطوات التي يتم العمل عليها في إعداد هذه الخطة مؤكداً على التزامنا بالمحافظة على النهج التشاركي وتوسيع دائرة المشاركة لتشمل القطاع الخاص والمجتمعات المحلية، ومشيراً إلى دراسة الهشاشة للقطاعات الرئيسية وربطها بتقييم هشاشة اللاجئين والتي تم الاستناد إلى نتائجهما في تحديد الأولويات للمرحلة القادمة.

وأشاد السيد ديفيد ميلباند المدير التنفيذي للجنة الدولية للإغاثة بدور الأردن الفاعل في استقبال اللاجئين السوريين واستمرار تقديم الدعم والمساعدة لكل من اللاجئين والمجتمعات المستضيفة  مبدياً تفهمه للتحديات التي تواجه الأردن والأعباء المترتبة على استقبالهم، كما ابدى دعمه لخطة الاستجابة الأردنية للأزمة السورية 2016 -2018 مشدداً على ضرورة وقف المجتمع الدولي والجهات المانحة لتوفير التمويل اللازم للأردن  للتعامل مع هذه الأزمة بالشكل الأمثل.

 

 

أخبار ذات صلة

newsletter