Please enable JavaScript
Email Marketing by Benchmark
أمانة عمان : التسوية ليست للسكن | رؤيا الإخباري

أمانة عمان : التسوية ليست للسكن

الأردن
نشر: 2015-11-10 05:38 آخر تحديث: 2016-08-06 21:10
أمانة عمان : التسوية ليست للسكن
أمانة عمان : التسوية ليست للسكن

رؤيا - الرأي - أرجع مدير المدينة بالوكالة في أمانة عمان باسم الطراونة ما تعرضت له المملكة من سيول وفيضانات صباح الخامس من الشهر الحالي الى نسبة الهطول المطري «الهائلة والتي تعجز البنية التحتية بالعاصمة عن استيعابها.


وقال بخصوص عدم استيعات البنية التحتية لهذه الامطار وحدوث الفيضانات والسيول والاضرار وكيفية مواجهة بقية الشتاء « ان امانة عمان باشرت باتخاذ حزمة اجراءات سريعة لمواجهة اي منخفض جوي مقبل، مؤكدا ان تجهيزات الامانة «كاملة» من بداية الشتاء الحالي من حيث تجهيز المناهل لتعمل بكامل طاقتها الاستيعابية.


واشار الى ان الامانة تقوم حاليا بتنظيف كل المناهل من الحجارة والاتربة التي استقرت فيها نتاج العاصفة المطرية، كما تم تجهيز اكياس رمل اضافية، وتدعيم عدد ماتورات الشفط للمناطق المنخفضة والبالغ عددها (108) ماتورات شفط للمياه.


وكانت العاصمة تعرضت لعاصفة مطرية اودت بحياة اربعة اشخاص نتيجة تكون سيول جارفة غمرت الشوارع والحقت بخسائر مادية عديدة للمواطنين.


واكد الطراونة اهمية قيام الجميع بواجبه، مبينا أن الامانة تاخذ حالة الطوارئ بناء على النشرة الجوية التي تردها منوها لضرورة تعطيل المدارس في حال قدوم منخفض جوي مقبل بنفس قوة العاصفة المطرية في الخامس من الشهر الحالي.


وحول سكن البعض في التسويات المنخفضة من العمارات السكنية، بين الطراونة «ان طابق التسوية الاول يكون مرخص من امانة عمان للخدمات فقط كمواقف سيارات او لوضع تنكات الديزل او لوضع تنكات المياه وليس للسكن».


وقال ان الامانة عندما تقوم باصدار اذن اشغال للبناء تشترط ان يكون هذا الطابق الاول من التسوية دون مستوى الارض لمواقف السيارات وتنكات الديزل وتنكات المياه وليس للسكن.


واشار الى ان بعض اصحاب العمارات السكنية يخالفون ذلك ببناء غرفة او اكثر للحارس او بقصد تأجيرها تكون مخالفة ودون مستوى الارض مما يعرض حياة ساكنيه للخطر في حال الامطار وعدم توفر عبارة للمياه او تكون التسوية دون مستوى العبارة الرئيسية لامانة عمان.


وحذر الطراونة من السكن بالاماكن المنخفضة واكد ان موظفي الامانة في جولاتهم المختلفة يحذرون من التواجد بالاماكن المنخفضة، منوها لوجود لجنة للسلامة العامة من عملها اتخاذ اجراءات قانونية للتسويات المخالفة وتحويلها للمحكمة التي من شانها اتخاذ الاجراء بالاخلاء.


واشار الطراونة إلى ضرورة تسوير الاراضي الفارغة لعدم انجراف الاتربة والحجارة على الشوارع من هذه الاراضي مع تشكل السيول حيث بدات الامانة في هذا الاطار بمخاطبة اصحاب هذه الاراضي لتسويرها ومنحهم مدة للتنفيذ وفي حال لم ينفذ تقوم الامانة بالتسوير وتضع على صاحب الارض تحققات.


وقال إن استيعاب البنية التحتية له طاقة محددة، مؤكدا ان الامانة انشأت هذا العام عبارة (وادي الطي) بخريبة السوق بـ 6 ملايين دينار وعبارة اخرى صندوقية ضخمة في شارع الاميرة بسمة كما تم تجديد عبارة المدينة المنورة بالكامل كما تم اغلاق عبارة كوزمو.


واشار الى أنه تم انشاء مناهل في بعض الاماكن التي كان لدينا فيها مشاكل العام الماضي .كما تم مضاعفة مخصصات البنية التحتية للتعامل مع المنخفضات الجوية القادمة كما تم التعميم على مدراء الاقسام ومسؤولي الامانة بمضاعفة السلف لاستئجار الاليات الضرورية للتعامل مع المنخفضات الجوية القادمة.

أخبار ذات صلة

newsletter