صحة البلقاء توجه (150) انذار للمؤسسات الغذائية والتجارية

الأردن
نشر: 2015-11-09 09:12 آخر تحديث: 2016-08-02 01:00
صحة البلقاء توجه (150) انذار للمؤسسات الغذائية والتجارية
صحة البلقاء توجه (150) انذار للمؤسسات الغذائية والتجارية

رؤيا - أسامة العدوان - وجهت الاجهزة الرقابية الصحية في مديرية صحة البلقاء حوالي (150) انذار لمختلف المؤسسات الغذائية والتجارية بالمحافظة نتيجة وجود ملاحظات وسلبيات ومخالفة للشروط وقانون الصحه العامه بحسب مدير صحه البلقاء الدكتور خالد الحياري والذي بين خلال حديثه لوسائل الاعلام المختلفة انه تم كذلك تحرير (15) مخالفه صحية واغلاق ملحمه في مدينة السلط واغلاق معمل مخللات تحفظيا لغايات تصويب اوضاعه بالاضافة لاتلاف حوالي(200) كغم من الشكولاته والدواجن المنتهية الصلاحيه ،كما تم اتلاف (325) من الجبنه البيضاء لوجود رائحه كريهة لها كما قامت الكوادر الصحية الرقابية باتلاف (11) طن من المخللات في منطقة ام الدنانير لظهور العفن عليها بشكل كبير.واكد الحياري ان ماء وغذاء المواطن خط احمر لن يقبل التلاعب فيه وانه سيتم الاستمرار في تنفيذ الدور الرقابي للكوادر الصحية بكل حرص ومتابعه  دقيقة لضمان وصول الغذاء السليم للمواطنين.


وفي سياق منفصل افتتح  مدير صحه البلقاء الدكتور خالد الحياري بحضور مساعده الاداري الدكتور خالد عربيات البرنامج التنويري العام للاطباء الجدد في المراكز الصحيه لاطلاعهم على كافة التعليمات الادارية والفنية  التي تعنى بعملهم اليومي ومناقشه واقع العمل اليومي والصعوبات التي تواجههم والاحتياجات وكافة الامور المتعلقه بضمان تقديم افضل الخدمات للمرضى، مؤكدا بانه لن يقبل اي تقصير في الخدمات الصحية المقدمه للمواطنين  وضمن الامكانات المتوفره لدى المراكز الصحيه مشددا على عدم خروج اي مواطن من المركز الصحي دون ان ينال حقه الطبيعي بالحصول على الخدمات الطبية المختلفة وضمن امكانات المراكز  او تحويل المريض للمستشفيات بالمحافظة لاستكمال العلاج.


وقال الحياري ان دور مديرية صحة البلقاء  كبير في تاهيل الكوادر الطبية ويتم عقد دورات تدريبية لجميع الكوادر الطبية واطلاعهم على اخر المستجدات الطبية لاكسابهم الخبرات الضرورية والتي تعود بالفائدة على نوعية الخدمات الصحية المقدمة للمرضى وتسهم في سرعة علاجهم وشفائهم.


وشدد الحياري على اطباء المراكز ضرورة التاكيد على العاملين باقسام الصيدليه بتزويد مراكزهم بمختلف الادوية التي يحتاجها المرضى وخاصة اصحاب الامراض المزمنة  لتخفيف المشقة عليهم في التنقل للمراكز الشاملة او العيادات الطبية بالمستشفيات للحصول على ادويتهم وبين الحياري ان تطبيق التعليمات الاداريه هو اساس العمل ويعطي كل موظف حقوقه كامله دون تجاوزات او هضم لحقوق الغير، مبينا ضرورة متابعه اطباء المراكز لسير العمل اليومي في مراكزهم والتزام الكوادر بالزي الرسمي وبساعات الدوام الرسمي والابلاغ عن الاجهزة المعطله بشكل مباشر ليتم ارسال فرق الصيانه لاصلاحها وضمان عدم تعطل الخدمات للمراجعين.


وطالب الحياري ضرورة الحفاظ على الممتلكات والاثاث بالمراكز الصحيه ومحاولة ترشيد الاستهلاك في الطاقة والمحروقات بالاضافة للحفاظ على الادوية وعدم هدرها بشكل غير صحيح وضمان عدم انتهائها وخسارتها.


ويشمل البرنامج محاضرات وورش عمل في كافة الامور الادارية والماليه والاشرافيه المتعلقة بعمل الاطباء في وزارة الصحه.

أخبار ذات صلة

newsletter