جولة ميدانية للإطلاع على المشاكل البيئية في منطقة سويمة بالبحر الميت

محليات
نشر: 2015-11-08 15:08 آخر تحديث: 2016-07-29 07:30
جولة ميدانية للإطلاع على المشاكل البيئية في منطقة سويمة بالبحر الميت
جولة ميدانية للإطلاع على المشاكل البيئية في منطقة سويمة بالبحر الميت

رؤيا - أسامة العدوان -  زار وفد من جمعية حماية الطبيعة في لبنان، منطقة سويمة شمال البحر الميت للاطلاع على تجربة المجتمع المحلي في محاوله تطبيق الإدارة التشاركية للموارد الطبيعة باسلوب الحمى في المنطقة .

و تسعى الجمعية الملكية لحماية الطبيعية من خلال مشروع تقييم خصائص النسق الطبيعي في دول شرق المتوسط ‘‘الميد سكيب‘‘ بالترويج لوسائل حماية الموروث الطبيعي والثقافي كتطبيق مفهوم ‘‘الحمى‘‘ للإدارة المجتمعية التشاركية للموارد الطبيعية الموجود بالتراث العربي الإسلامي .

واشتملت الزيارة على جولة ميدانية في منطقة سويمة للاطلاع على أهم المشاكل البيئية التي تهدد الاستخدام المستدام للموارد الطبيعية مثل انتشار بعض النباتات الغازية كنبات السلم على حساب الأنواع الأصيلة والتي تشكل موئلا لبعض الأنواع الهامة " كعصفور دوري البحر الميت " الذي يعتبر من الأنواع المهددة على المستوى الوطني ،إضافة الى العديد من المشاكل البيئية الأخرى كالرعي الجائر والتحطيب وغيرة .

واكّد رئيس بلدية سويمة  المحامي محمد عبد خليف الجعارات  على ابرز انجازات بلديه سويمه، كما قدم  مدير منطقة حمرة ماعين العامة بيئيا حسام العويضات ملخصا لأهم الحلول التي اقترحها مجتمع سويمة للتعامل مع هذه المشاكل البيئية ومنها تشكيل لجنة من ممثلي المجتمع المحلي تقوم بمتابعة إعلان منطقة سويمة كمنطقة هامة بالتعاون مع الجمعية الملكية لحماية الطبيعة، كما قدم الوفد اللبناني عرضا تقديميا عن بعض قصص النجاح لإعادة إحياء مفهوم الحمى واستفادة المجتمع المحلي من هذه التجارب في البنان .

يذكر أن مشروع " الميدسكيب " والذي انطلق عام 2014 وتقوم بتطبيقه الجمعية الملكية لحماية الطبيعية والجامعة الألمانية والأردنية من الأردن إضافة الى 6 مؤسسات أخرى من لبنان ، قبرص واليونان بتمويل من الاتحاد الأوروبي .

أخبار ذات صلة

newsletter