Please enable JavaScript
Email Marketing by Benchmark
النسور: لا أهداف سياسية من وراء التعداد العام للسكان | رؤيا الإخباري

النسور: لا أهداف سياسية من وراء التعداد العام للسكان

الأردن
نشر: 2015-10-31 10:22 آخر تحديث: 2018-11-18 21:33
النسور: لا أهداف سياسية من وراء التعداد العام للسكان
النسور: لا أهداف سياسية من وراء التعداد العام للسكان

رؤيا - جورج برهم - اكد رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور، انه ليس هناك اهداف سياسية وراء التعداد العام للسكان والمساكن الذي سيتم اجراؤه في الثلاثين من شهر تشرين الثاني القادم وحتى العاشر من شهر كانون الاول ولمدة عشرة ايام .


وقال رئيس الوزراء ان عملية الاحصاء هذه لها اهداف وابعاد اقتصادية واجتماعية وثقافية وانسانية وليس لها اي اهداف سياسية باي شكل من الاشكال ولا علاقة لها بالتوطين ولا بعدم التوطين او غيره .


جاء حديث رئيس الوزراء هذا خلال رعايته في المركز الثقافي الملكي اليوم السبت اللقاء العاشر لمنتدى القيادات الحكومية الذي تنظمه وزارة تطوير القطاع العام بمشاركة الأمناء العامين للوزارات والمدراء العامين والتنفيذيين للدوائر والمؤسسات الحكومية ومفوضي الهيئات والمحافظين حيث استضاف المنتدى في هذا اللقاء مدير عام منظمة الشفافية الدولية كوبوس دي سواردت للحديث عن ترسيخ مبادئ وممارسات النزاهة ومكافحة الفساد ومنظومة القيم والقواعد السلوكية في الإدارة العامة، كما استضاف وزير التخطيط والتعاون الدولي عماد فاخوري ومدير عام دائرة الإحصاءات العامة لتقديم عرض حول التعداد العام للسكان والمساكن للعام 2015.


واكد الدكتور النسور ان جميع دول العالم دون استثناء تقوم بعملية الاحصاء بشكل دوري كل عشر سنوات او يزيد او ينقص لافتا الى ان الاردن يقوم بعملية التعداد العام للسكان والمساكن كل عشر سنوات وذلك استنادا لقانون الاحصاءات العامة الذي يلزم بإجراء تعداد عام للسكان والحياة الاجتماعية في المملكة مرة كل عشر سنوات.


وقال " ان جميع دول العالم بلا استثناء لا تستطيع ان تقوم بعمليات التخطيط واتخاذ القرارات وبناء المشاريع والتهيئة للمستقبل ما لم تقم بدراسة الارقام الصحيحه والحقائق كما هي دون زيادة او نقصان".


ولفت رئيس الوزراء بهذا الصدد الى وعي المواطن الاردني والذي يدرك ان المعلومات والارقام المتأتية من التعداد العام ستسهم في بناء المستقبل على اسس علمية فعلى سبيل المثال ستفيد تلك الارقام في اعطاء صانع القرار تصورا عن حاجة المملكة من المدارس والجامعات والمستشفيات والادوية وغيرها بعد عشر سنوات.


وقال " الان نتوجه الى وعي المواطن , واهمية ان ينظر الى هذا الحدث بانه لخدمته وبناء مستقبله وليس على انه شيء عارض" .


وشدد الدكتور النسور ان المعلومات المتأتية من التعداد ستكون سرية وهي لغايات الاحصاء فقط ولن يلحق اي مواطن اي شيء جراء هذه الارقام، وقال "التعداد سيشتمل فقط على الارقام ولن يشتمل على اسماء".

أخبار ذات صلة

newsletter