Please enable JavaScript
Email Marketing by Benchmark
إيران تقبل دعوة لحضور مباحثات سلام بشأن سوريا في فيينا | رؤيا الإخباري

إيران تقبل دعوة لحضور مباحثات سلام بشأن سوريا في فيينا

عربي دولي
نشر: 2015-10-28 17:22 آخر تحديث: 2016-07-11 03:20
إيران تقبل دعوة لحضور مباحثات سلام بشأن سوريا في فيينا
إيران تقبل دعوة لحضور مباحثات سلام بشأن سوريا في فيينا

رؤيا - رويترز - نقلت وكالات أنباء إيرانية عن وزارة الخارجية قولها إن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف وثلاثة من نوابه سيحضرون المحادثات المتعددة الأطراف التي ستجرى يوم الجمعة في فيينا سعيا لحل النزاع في سوريا.

وستكون هذه المرة الأولى التي تحضر فيها طهران -وهي داعمة رئيسية للرئيس السوري بشار الأسد- مؤتمرا دوليا بشأن الحرب الأهلية في سوريا.

ويقول المشاركون الآخرون في المحادثات ولاسيما الولايات المتحدة إنه ليس للأسد دور في مستقبل سوريا.

ونقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية عن مرضية أفخم المتحدثة باسم الخارجية الإيرانية قولها إن نواب وزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان وعباس عراقجي وماجد تاخت روانجي سيرافقون ظريف في هذه الرحلة.

وقالت مصر والعراق ولبنان والاتحاد الأوروبي وفرنسا أيضا إنها ستحضر محادثات الجمعة التي تأتي بعد أسبوع من جولة مفاوضات أصغر بين الولايات المتحدة وروسيا والسعودية وتركيا.

ومن المتوقع أن يحضر إجمالا نحو 10 مشاركين. ولم يتضح هل وجهت أي دعوات للحضور إلى الحكومة السورية أو المعارضة مع أنه لم يحضر أي من الجانبين في المحادثات السابقة في فيينا.

وقال الائتلاف الوطني السوري جماعة المعارضة السياسية الرئيسية التي تتخذ تركيا مقرا لها ويساندها الغرب إن مشاركة إيران في المحادثات ستقوض الجهود السياسية.

وانتقد هشام مروة نائب رئيس الائتلاف الوطني "إيران لديها مشروع واحد فقط- الحفاظ على الأسد في السلطة... هم لا يؤمنون بمبدأ المحادثات."

أخبار ذات صلة

newsletter