النائب هديب يستنكر قطع طريق البقعة خلال الفعالية التضامنية مع فلسطين

محليات
نشر: 2015-10-18 14:03 آخر تحديث: 2016-07-28 01:10
النائب هديب يستنكر قطع طريق البقعة خلال الفعالية التضامنية مع فلسطين
النائب هديب يستنكر قطع طريق البقعة خلال الفعالية التضامنية مع فلسطين

رؤيا - بترا - استنكر النائب محمد هديب تصرفات عدد من الاشخاص اشعلوا الاطارات على الشارع الدولي المار بمخيم البقعة محاولين قطعه ، ورشقوا سيارات مواطنين بالحجارة خلال اقامة فعاليات لنصرة الاهل في فلسطين وما يتعرض له المسجد الاقصى /الحرم القدسي الشريف من اعتداءات صهيونية.

 

 

وقال هديب في تصريحات صحفية اليوم ان هذه التصرفات الفردية لا تمثل المخيم وابناءه، وانما تعكس واقع فئة ضالة لا تخدم بتلك التصرفات الا اعداء الوطن والامة والقضية الفلسطينية مؤكدا ان قوة الاردن ومتانة جبهته الداخلية قوة لفلسطين وقضيتها العادلة.

 

 

وقال ان هذا الامر مشين ومعيب يستلزم الوقوف بوجهه ومنع تكراره والتوعية بمخاطره على النسيج الوطني الذي يجب ان نعمل جميعا على تعزيزه وتمتينه، معتبرا ان من يقوم بهذه الافعال لا يستطيع ان يحقق تأييدا لقضيته وان من يعتدي على المرافق العامة يجب ان تتم محاسبته.

 

 

واعرب مواطنون عن استهجانهم واستيائهم من تلك التصرفات الهوجاء التي شهدها الطريق الدولي في منطقة البقعة والتي لا تنم عن حس المسؤولية ولا تعبر عن اخلاق الشعب الاردني والانتماء للوطن الذي يجب على الجميع المحافظة عليه، خصوصا في هذه الظروف العصيبة التي تعصف بالامة.

 

 

وقال احد المتضررين المهندس باسل شهاب انه بينما كان عائدا الى جرش مع اسرته تعرض لرمي الحجارة ما ادى الى الحاق اضرار مادية بها متسائلا ما الفائدة التي جنتها تلك الفئة غير المسؤولة من رشق سيارات المواطنين بالحجارة، وهل قدم هذا الفعل خدمة للقضية الفلسطينية التي يجب ان نتوحد جميعا لدعمها ودعم صمود اهلها المرابطين فيها لتبقى هي بوصلتنا جميعا وانظارنا متجهة اليها.

 

 

وقال رئيس لجنة مخيم جرش عودة ابو صوصين ان ما قامت به ثلة منحرفة مدان من كل ابناء الاردن وان الجميع معني بالوقوف بوجه كل ما من شأنه المساس بأمن الوطن والتعرض للمواطنين باي سوء.

 

 

واضاف ان هذا الامر ليس له علاقة بالقضية الفلسطينية ويصدر عن فئة ضالة غير مسؤولة خارجة عن الاعراف والدين والقانون ولا تمثل المصلحة الوطنية العليا ومدانة من الجميع لافتا ان الوصاية الهاشمية على القدس والمقدسات ليست مجالا للمزاودة عليها وكلنا اردنيون من اجل فلسطين وفلسطينيون من اجل الاردن.

أخبار ذات صلة

newsletter