مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

الاحتلال يعتقل اكثر من 150 مواطنا منذ الاحداث الاخيرة

الاحتلال يعتقل اكثر من 150 مواطنا منذ الاحداث الاخيرة

نشر :  
منذ 8 سنوات|
اخر تحديث :  
منذ 8 سنوات|

رؤيا - معا - قال رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين عيسى قراقع إن قوات الاحتلال اعتقلت 150 مواطنا منذ تاريخ 4/10/2015 اغلبهم من الشبان والاطفال في حملتها التصعيدية ضد الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية والقدس.

 

واضاف قراقع ان عنوان العدوان على الشعب الفلسطيني حسب قرارات الحكومة الاسرائيلية هو شن حملات اعتقال جماعية وواسعة وتصعيد الاعتقال الاداري.

 

وبين قراقع ان من بين المعتقلين جرحى اصيبوا برصاص وقنابل الاحتلال خلال المواجهات التي اندلعت في سائر البلدات الفلسطينية.

 

وتوقع قراقع ان تتصاعد حملة الاعتقالات والمداهمات في صفوف الشعب الفلسطيني كجزء من الهجمة المسعورة التي تشنها حكومة الاحتلال على الشعب الفلسطيني.

 

واشار قراقع الى أن الاحداث الاخيرة عكست نفسها على واقع الاسرى من حرمان زيارات وتصعيد في التفتيشات والنقل من سجن الى آخر وان حالة استنفار بدأت بها شرطة السجون تحسبا من ردود فعل الاسرى على عمليات القتل والاعتداءات التي تمارسها قوات الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني.

 

تصريحات قراقع جاءت خلال زيارات ميدانية لعائلات اسرى واسرى محررين في محافظة الخليل وهم: الاسير المحرر نعيم الشوامرة الذي يعاني من ضمور العضلات منذ الافراج عنه عام 2013، والاسير المحرر عواد السعدة الذي قضى 14 عاما بالسجون، ورياض عوينة الذي قضى 14 عاما بالسجون، وايمن طبيش الذي قضى اكثر من عامين في الاعتقال الاداري.