توسع على الخطط الإقراضية لصندوق التنمية والتشغيل

محليات
نشر: 2014-05-12 20:01 آخر تحديث: 2016-08-06 23:40
المصدر المصدر

رؤيا - رصد - يزن الريماوي - قال المهندس عبد الله فريج مدير عام صندوق التنمية والتشغيل إن الصندوق انتهج سياسة جديدة تقوم على التوجه لأطراف المحافظات والمناطق النائية بهدف منح القروض للراغبين بها لإقامة مشاريع صغيرة ومتوسطة

وأضاف فريج خلال مشاركته في برنامج نبض البلد إن الصندوق رفع خطته الإقراضية لهذا العام بنسبة 30% مقارنة بالعام الماضي حيث من المقرر أن يقدم الصندوق قروضآ هذا العام بمبلغ مقداره 31 مليون دينار مقارنة ب 24 مليون دينار قدمها خلال العام الماضي ، مشيرآ إلى أن الصندوق مول خلال العام المنصرم نحو ستة آلاف مشروع في مختلف محافظات المملكة 

وأكد فريج أن عمليات التمويل لا تتم إلا بعد اجراء دراسات جدوى اقتصادية للمشاريع المنوي انشاؤها من قبل المقترضين حيث تقوم عدة هيئات مستقلة ومحايدة معنية بتعزيز الإنتاجية بإجراء هذه الدراسات

من جهتها طالبت عضو مجلس النواب آمنة الغراغير مدير عام صندوق التنمية والتشغيل بضرورة توجه الصندوق نحو الأطراف النائية للحد من الفقر والبطالة بين صفوف سكانها ،في وقت اقترحت فيه استبدال أو إلغاء نظام الكفالات المالية المعمول به حاليآ والذي يتطلب كفالة اثنين من الموظفين الحكوميين للشخص الراغب بالإقتراض ، وذلك بغية تسهيل عمليات الإقتراض ومنح فرص أكثر للعاطلين عن العمل الراغبين بإنشاء مشاريع إنتاجية مدرة للدخل

النائب حمدية الحمايدة مقررة لجنة العمل النيابية طالبت الصندوق بتكثيف بحثه عن الفئات المحتاجة في المجتمع لا أن تبحث هذه الفئات هي عن الصندوق ،مطالبة بضرورة قيام الصندوق بإجراء دراسات الجدوى الإقتصادية المعمقة لتوجيه المقترضين لإنشاء المشاريع الناجحة والمدرة للدخل منوهة الى وجوب متابعة المشاريع بمراحلها المختلفة والإلتفات لمشكلة تسويق منتجاتها

أخبار ذات صلة