المنتخب الاولمبي يخسر أمام نظيره الفلسطيني بافتتاح بطولة النكبة

رياضة
نشر: 2014-05-10 19:42 آخر تحديث: 2016-07-28 21:10
المنتخب الاولمبي يخسر أمام نظيره الفلسطيني بافتتاح بطولة النكبة
المنتخب الاولمبي يخسر أمام نظيره الفلسطيني بافتتاح بطولة النكبة

رؤيا - حسام نصار - خسر المنتخب الوطني الاولمبي امام نظيره الفلسطيني 0/1 وذلك مباراة الافتتاح لبطولة النكبة الدولية الثالثة والتي اقيمت– السبت – على ستاد دورا بمحافظة الخليل الفلسطينية بحضور رئيس الوزراء الفلسطيني د. رامي الحمد الله واللواء جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني ورؤساء البلديات الفلسطينية والسيد احمد قطيشات مدير الدائرة الفنية باتحاد كرة القدم وحشد من المسؤولين .

ويتقابل يوم غد الاخد المنتخبين الباكستاني والسيرلانكي في المباراة الثانية من البطولة التي تشارك فيها المنتخبات الاولمبية الاربعه وتمتد حتى يوم 19 من الشهر الجاري .

وسوف يخوض المنتخب المباراة الثانية في البطولة يوم الاربعاء المقبل حينما يقابل منتخب سيرلانكا على ستاد بلدية نابلس ويخوض مباراته الثالثة امام منتخب باكستان يوم 17 الجاري على ستاد فيصل الحسيني بمنطقة الرام احدى ضواحي القدس .

الاردن (0)

وفلسطين (1)

واستهل المنتخب الفلسطيني المباراة بقوة هجومية سعيا منه لمباغته منتخبنا فاندفع بهجمات متتالية وتعددت الكرات الثابته وتصدى حارسنا نور عطيه لكرتين الاولى من محمود الكوري والثانية من راسية نمر لكن بني عطيه نفسه تسبب بهدف التقدم للمنتخب الفلسطيني حينما سقطت الكرة الراسية التي سددها ثامر صلاح الذي استقبل الكرة المنفذه من ركنية من يديه وتهادن في المرمى بصورة غريبة ليكون هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 17 .

بعد ذلك اجتهد منتخبنا في تسديد الهدف والعودة من جديد لاجواء المباراة ونجح بذلك على فترات من خلال تحركات خالد العبد و محمد علان وبلال قويدر وتقدم براء من الاطراف قابله تنظيم دفاعي حصين للمنتخب الفلسطيني امام مرماه وهو ما حرام لاعبي منتخبنا من اكثر من فرصة للتسجيل لينتهي الشوط الاول بتقدم المنتخب الفلسطيني بهدف

ومع بداية الشوط الثاني ارتفع اداء منتخبنا واحكم سيطرته المطلقة على اجواء المباراة بفضل ترحركات لاعبية وظهر الانسجام بين الخطوط الثلاثة وهو ما انعكس بصورة ايجابية على الفاعلية الهجومية والدفاعية لمنتخبنا .

ومع مشاركة ليث البشتاوي الى جانب بلال قويدر منحت منتخبنا قوة اضافية هجومية قوية ولاحت الفرصة امام قويد ليسدد الحساب بوقت مبكر بعدما لاحت له فرصتين على طبق من ذهب فسدد الاولى وهو من وضع انفراد بجسد الحارس الفلسطيني ثم تصدى قائم المرمى الفلسطيني لكرته الثانية والتي سددها من على حدود منطقة الجزاء ولم تجد تمرمية ثلجي من يتابعها فيما سدد البشتاوي كرة علان النموذجية من على نقطة الجزاء باحضان الحارس الفلسطيني رامي حماده.

من جانبه اكتفى المنتخب الفلسطيني بشن بعض الهجمات المضاده لكن براعة القضاة وعوض والالوسي ورجا منعت الخطورة عن مرمى بني عطيه من خارج المنطقة .

ومع تواصل حجم الضغط الذي مارسه منتخبنا في الدقائق الاخيرة فقد اهدرت فرص خيالية للتسجيل بددت لعدم التركيز في انهاء الهجمات او براعة الحارس الفلسطيني رامي حماده حتى ان ثلجي بدد اخطر الفرص حينما سدد الكرة خلفية مزدوجه فوق المرمى من على نقطة الجزاء لتبقى النتجية كما هي دون تعديل حتى النهاية.

* كلمة رئيس وزراء فلسطين 

وكان رئيس الوزراء الفلسطيني د. رامي الحمد الله اكد أن إطلاق بطولة دولية لكرة القدم في ذكرى النكبة، على ارض فلسطين، تعد رسالة تضامن هامة ونوعية مع الشعب الفلسطيني، ودعم حقيقي لصموده الأسطوري.

جاء ذلك خلال كلمته في المؤتمر الصحفي في استاد دورا الدولي بمدينة الخليل 

وقال الحمد الله: "إن ما يميز هذه البطولة هذا العام هو أنها تأتي في سياق عام التضامن مع الشعب الفلسطيني، حيث تعتبر وسيلة هامة لتعزيز صمود أبناء شعبنا من خلال مد جسور التواصل مع دول العالم لتعريفهم على معاناة الإنسان الفلسطيني 

وقدم الحمد الله شكره والتقدير لمنتخبات الدول الشقيقة والصديقة على تواجدها ومشاركتها لهذا الحدث المميز الذي ينقل للعالم بأسره إصرار شعبنا على صنع الأمل والتغيير، والدفاع عن حقه في العيش بحرية على أرضه، وممارسة كافة مظاهر الحياة عليها كالرياضة

أخبار ذات صلة

newsletter