مدير الامن يفتتح اجتماع مكافحة تقليد المنتجات الصيدلانية

محليات
نشر: 2015-09-08 16:42 آخر تحديث: 2016-07-29 16:50
مدير الامن يفتتح اجتماع مكافحة تقليد المنتجات الصيدلانية
مدير الامن يفتتح اجتماع مكافحة تقليد المنتجات الصيدلانية

رؤيا - بترا - افتتح مدير الأمن العام، اللواء عاطف السعودي اليوم الثلاثاء، اجتماع العمل الإقليمي لمكافحة جريمة تقليد المنتجات الصيدلانية في دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، الذي نظمته الادارة الفرعية لمكافحة جريمة تقليد المنتجات الطبية والصيدلانية/الأمانة العامة للانتربول بالتعاون مع ادارة الشرطة العربية والدولية، وبمشاركة خبراء ومختصين من مختلف دول العالم وممثلين من الوزارات والمؤسسات الحكومية وغير الحكومية المعنية في هذا المجال.

وقال السعودي أن عالمنا يشهد تزايداً متسارعاً في تصنيع الأدوية غير المشروعة وتقليد المنتجات الطبية والصيدلانية، واننا في مديرية الامن العام نفخر بأن نحتضن هذا الاجتماع الذي يكرس استراتيجيتنا الأمنية الشاملة التي ترتكز على مكافحة الجريمة بشتى انواعها، مشيرا الى اهمية التعاون والتنسيق الامني على الصعيدين الإقليمي والدولي للتصدي لتلك الجريمة والحد منها ومكافحتها.

وأضاف ان جريمة تقليد المنتجات الصيدلانية والطبية تعتبر من اخطر الجرائم على صحة وسلامة الانسان، ويجب التصدي لها بشتى الوسائل المتاحة، مؤكدا ان السبيل الاول للتصدي لها ياتي بتكاتف الجميع لمواجهتها والقبض على مرتكبيها وتجفيف منابع تمويلها.

واشار الى ضرورة تشكيل فريق إقليمي متخصص يعمل كفريق واحد لتحليل هذه الجريمة، وتحديد الحجم الحقيقي لها بالتنسيق مع الأمانة العامة للانتربول، للخروج بنتائج وحلول مناسبة تسهل عمليات التحقيق والقبض وتبادل المعلومات من خلال تسخير التكنولوجيا الحديثة.

وثمنت بتريشيا جروليت من الأمانة العامة للانتربول هذه اللفتة لمديرية الأمن العام ومبادرتها لمكافحة هذه الجريمة على الصعيدين الدولي والإقليمي وسعيها الدائم للوقوف ضدها والتخفيف من حدتها، مشيرة إلى الخطر المحدق الذي يتربص بدول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في حال تفاقم هذه الجريمة وعدم التصدي لها، ما يتطلب تنسيق العمليات في الميدان لتفكيك الشبكات الإجرامية العابرة للحدود وتوفير التدريب لبناء مهارات وقدرات موظفي الأجهزة المعنية بمكافحة الجرائم المتصلة بالمواد الطبية والصيدلانية.

وأكد مدير إدارة الشرطة العربية والدولية العقيد بلال عواد، اننا في جهاز الامن العام كنا من السباقين في إنشاء وحدات وأقسام متخصصة في ادارتنا المختلفة لمتابعة مثل هذا النوع من الجرائم ورفدها بكوادر بشرية مؤهلة ومدربة، تمكنت من احباط وضبط كميات كبيرة من تلك الادوية والمواد الطبية المقلدة، مؤكدا أن مثل هذه اللقاءات تأتي تعزيزاً لقدراتنا ما يسمح لنا ان ننطلق من العمل الوطني إلى الإقليمي وصولا إلى منظومة أمنية دولية شاملة تكافح تلك الجريمة وتمنع تمددها.

أخبار ذات صلة

newsletter