الطفل المصاب توفي بعد يومين .. ومطلق النار اعترف بفعلته

محليات
نشر: 2015-08-20 13:17 آخر تحديث: 2016-08-07 13:10

رؤيا- ضرار غنام وزياد نصيرات - أكد مقربون من ذوي الطفل الذي اصيب بعيار ناري في أحد أفراح مدينة اربد أن الطفل توفي في المستشفى بعد يومين من الحادثة.

واشارت مصادر مقربة من عائلة الطفل ان والد الطفل استقبل المعزين في منطقة البياضة التابعة لمحافظة اربد.

وأظهر التقرير الطبي الأولي اصابة الطفل برصاصة اخترقت فكه والفقرتين الثالثة والرابعة من ظهره قبل ان تستقر في قدم طفل آخر.

وبحسب ما ورد لـ رؤيا من معلومات فإن مطلق النار - وهو مصاب بيده اثر الرصاصة - ادعى بداية أن الرصاصة قدمت من الهواء – اثناء التحقيق معه من قبل الأجهزة الأمنية – قبل ان يعرض عليه المقطع المصور ليعترف بانطلاق الرصاصة من مسدسه بالخطأ.

وكانت رؤيا نشرت خبرا يتضمن تفاصيل الحادثة بالفيديو لمتابعته انقر هنا

أخبار ذات صلة